1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

لندن تضع عربة الخروج من الاتحاد الأوروبي على السكة

بعد التصويت على مغادرة الاتحاد الأوروبي في حزيران/يونيو الماضي، أعلنت الحكومة البريطانية أنها ستبدأ الإجراءات العملية للخروج من الاتحاد، وذلك بتفعيل المادة 50 من معاهدة لشبونة. وقد تستمر المفاوضات مع بروكسل حتى سنتين.

 

أفاد مكتب رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، بأنها تعتزم إطلاق المفاوضات الرسمية للخروج من الاتحاد الأوروبي في 29 آذار/مارس الجاري. ومن المقرر أن تخطر ماي المجلس الأوروبي عبر خطاب بتفعيلها المادة 50 من معاهدة لشبونة، التي تتيح للدولة العضو بالاتحاد الخروج منه من خلال مفاوضات يمكن أن تستمر لعامين.

وقال المتحدث باسم الحكومة الاثنين (20 آذار/مارس 2017) في لقاء صحافي إن "الممثل الدائم للمملكة المتحدة في بروكسل أبلغ الاتحاد الأوروبي هذا الصباح أن بريطانيا ستفعل المادة 50 في 29 آذار/مارس الجاري". وأضاف "نريد أن تبدأ المفاوضات بسرعة".

من جهته، قال الوزير المكلف بملف بريكست، ديفيد ديفيس، إن البريطانيين اتخذوا في 23 حزيران/يونيو "القرار التاريخي بمغادرة الاتحاد الأوروبي". وأضاف أن "الحكومة ستطبق الأربعاء المقبل هذا القرار وستطلق رسمياً العملية لتفعيل المادة 50". بعدما تحدث عن "أهم مفاوضات لهذا البلد منذ جيل"، قال إن الحكومة "واضحة بشأن أهدافها: اتفاق يحقق لكل أمم وشعوب المملكة المتحدة وبالتأكيد لكل أوروبا، شراكة ايجابية جديدة بين المملكة المتحدة وأصدقائنا وحلفائنا داخل الاتحاد الأوروبي".

وفي بروكسل قال ناطق باسم الاتحاد الأوروبي إن "كل شيء جاهز" لتفعيل هذه المادة.

خ.س/ ي.ب (د ب أ، أ ف ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع