1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

لماذا وقع الاختيار على العجوز هاينكيس لتعويض أنشيلوتي؟

أكد المدرب الألماني يوب هاينكيس (72 عاما) اتصال إدارة نادي بايرن ميونيخ به من أجل التفاوض على تدريب فريق بايرن ميونيخ. فما هي الأسباب التي جعلت بطل الدوري الألماني يستنجد بيوب هاينكس الذي اعتزل التدريب منذ 2013؟

في خطوة مفاجئة، عاد نادي بايرن ميونيخ ليستنجد بمديره الفني الأسبق يوب هاينكيس، كما فعل بطل الدوري الألماني في مرات سابقة، لينقذه من أزمته الحالية. فبعد التخلي عن خدمات المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي، تناقلت وسائل الإعلام الألمانية مجموعة من الأسماء التي قيل إن نادي بايرن ميونيخ يسعى لمفاوضتها من أجل الإشراف على الإدارة الفنية لفريقه، لعل أبرزها توماس توخل المدرب السابق لفريق بوروسيا دورتموند. لكن، وعلى عكس المتوقع، فرض أولي هونيس رئيس بايرن ميونيخ "صديقه" يوب هاينكيس كحل محتمل للأزمة.

حل واقعي

حلُّ يبدو في ظاهره مفاجئاً، لكنه واقعياً، إذ يحتاج الفريق البافاري، الذي يحتل المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الألماني (بوندسليغا) بفارق خمس نقاط عن دورتموند، إلى مدرب يعرف تمام المعرفة فلسفة النادي وبنيته. وليس هناك شخصاً آخر أكثر إلماماً بخبايا النادي البافاري من هاينكيس الذي تولى تدريب بايرن ميونيخ في ثلاث فترات، من 1987 إلى 1991، ولفترة وجيزة في 2009، وبين 2011 و2013.

UEFA Champions League Finale (Borussia Dortmund vs. Bayern München) (picture-alliance/dpa)

يوب هاينكس محمول على أكتاف لاعبي فريق بايرن ميونيخ بعد فوزه بلقب دوري أبطال أوروبا عام 2013 على حساب دورتموند

وإلى جانب معرفته الكبيرة بالنادي، هناك عدة أسباب جعلت الاختيار يقع على هاينكيس لقيادة الفريق البافاري حتى نهاية الموسم، حسبما ذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية الشعبية واسعة الانتشار، من بينها رغبة مسؤولي نادي بايرن ميونيخ في كسب مزيد من الوقت للتفاوض مع المدير الفني "المناسب" الذي سيقود الفريق ابتداءً من الموسم القادم دون ضغوط.

فرض الانضباط

كما يُعرف هاينكيس بحكمته وحبه لفرض الانضباط، وهو ما تحتاجه المجموعة البافارية في الوقت الحالي، بعدما اشتكى بعض لاعبي بايرن ميونيخ ومسؤوليه على حد سواء في الفترة الأخيرة من "التسيب" الذي ساد الأشهر القليلة الماضية تحت قيادة المدرب الإيطالي المُقال كارلو أنشيلوتي.

ومن بين الآمال المعلقة على المدرب الأيقونة أيضاً ردم الهوة التي اتسعت بين اللاعبين الناطقين باللغة الإسبانية في الفريق مثل أرتورو فيدال وتياغو وخاميس رودريغيز من جهة وبين بقية اللاعبين الألمان من جهة أخرى. وبإمكان هاينكيس النجاح في هذه المهمة بالنظر إلى إتقانه للغة الإسبانية، حيث قضى سبعة مواسم كمدرب في الدوري الإسباني.

ويشار إلى أن يوب هاينكيس أكد اتصال مسؤولي نادي بايرن به من أجل التفاوض على إمكانية قيادة الفريق البافاري حتى نهاية الموسم. وقال هاينكيس لصحيفة "راينيشه بوست" الألمانية "إنه لم يتم التوصل إلى اتفاق نهائي مع النادي البافاري، وإنه في حاجة إلى مزيد من الوقت لدراسة العرض".

ويذكر إلى أن هاينكيس قاد فريق بايرن ميونيخ للتتويج بالثلاثية عام 2013، قبل أن يعلن اعتزاله عالم التدريب.

مختارات