1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

لقاء أول بين وفدي المعارضة السورية والنظام بحضور الإبراهيمي

التقى وفدا النظام السوري والمعارضة في مقر الأمم المتحدة في جنيف في جلسة أولى قصيرة مشتركة، بحضور موفد الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية الأخضر الإبراهيمي، فيما كرر وفد الحكومة السورية رفضه لتشكيل هيئة انتقالية.

اجتمع وفدا الحكومة السورية والمعارضة لفترة قصيرة بحضور مبعوث السلام الدولي الأخضر الإبراهيمي اليوم السبت (25 كانون الثاني/ يناير 2014) في جلسة المحادثات الأولى بينهما والتي تهدف إلى إطلاق مفاوضات سياسية لإنهاء الأزمة السورية. وقالت المتحدثة باسم الموفد الدولي الخاص كورين مومال فانيان "اجتمع الوفدان معاً مع السيد الإبراهيمي". وتم الاجتماع بشكل مغلق بعيداً عن كاميرات المصورين والصحافيين.

من جانبه قال أنس العبدة من وفد المعارضة للصحفيين بعد الاجتماع إن الجلسة الأولى اختتمت وإن الإبراهيمي تحدث لمدة 30 دقيقة ولم يتحدث أي من أعضاء الوفدين.

وتابع المعارض السوري أن الوفدين دخلا الغرفة وغادراها عبر بابين منفصلين وأنه من المقرر أن يجتمعا ثانية الساعة الرابعة عصرا بالتوقيت المحلي (الثالثة بتوقيت غرينتش) لإجراء محادثات عن قضايا إنسانية.

وقال إن الإبراهيمي أبلغ الجانبين أن اليومين الأوليين من المحادثات ستركز على مفاوضات بخصوص رفع الحصار عن المدنيين بما في ذلك مدينة حمص ووقف إطلاق النار والسماح بدخول المساعدات الإنسانية إلا أن جوهر المفاوضات يجب أن يكون بشأن حل الصراع المندلع في سوريا منذ ثلاث سنوات.

وقال العبدة إن الإبراهيمي أبلغ الجانبين أن هذا مؤتمر سياسي يعتمد على مؤتمر جنيف 1 في إشارة إلى الإعلان الذي جرى التوصل إليه في حزيران/ يونيو عام 2012 ويدعو إلى تشكيل هيئة حكم انتقالية في سوريا.

ومن المفترض أن تطلق المحادثات مفاوضات سياسية تهدف إلى انهاء الصراع السوري المستمر منذ نحو ثلاثة أعوام. ويقول دبلوماسيون إن الجانيين سيوجهان على الأرجح أي ملاحظات اليوم السبت إلى الإبراهيمي وليس إلى بعضهما بعضاً.

الحكومة تعارض تشكيل هيئة حكم انتقالية

من جانب آخر كررت الحكومة السورية رفضها اليوم السبت لاقتراح بتشكيل هيئة حكم انتقالية في إطار حل سياسي للصراع المندلع في سوريا منذ نحو ثلاثة أعوام. وقال وزير الإعلام عمران الزعبي للصحفيين قبل وقت قصير من بدء الحكومة أول محادثات مباشرة مع وفد المعارضة في جنيف في حضور مبعوث السلام الدولي الأخضر الإبراهيمي "إن شرط تنحي الرئيس والحديث عن هيئة حكم انتقالية وهم وقد أبلغت وزارة الخارجية والمغتربين الإبراهيمي والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أنها تتحفظ على هذه الفقرة في بيان جنيف".

وأضاف أن سوريا دولة مؤسسات وأن تشكيل هيئة حكم انتقالية يحدث عندما تكون الدولة مفككة أو دون مؤسسات.

ع.غ/ م.س (آ ف ب، د ب أ، رويترز)