1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

لجان أولمبية أوروبية تتلقى تهديدات قبل أولمبياد سوتشي

فيما تستعد روسيا لإقامة الألعاب الاولمبية الشتوية في منتجع سوتشي على البحر الأسود، وصلت رسائل تهديد للجان الأولمبية في ألمانيا وإيطاليا والمجر وسلوفينيا بالتعرض لهجمات خلال الألعاب التي تقام الشهر المقبل.

قالت اللجنة الاولمبية الألمانية اليوم الأربعاء (22 كانون الثاني/ يناير2014) إنها تلقت رسائل تهديد إلكترونية بالتعرض لهجمات أثناء دورة الألعاب الاولمبية الشتوية المقبلة في منتجع سوتشي الروسي وإنها أحالت هذه الرسائل إلى السلطات الألمانية. وقال كريستيان كلوه المتحدث باسم اللجنة في رسالة بالبريد الالكتروني إن رسائل التهديد أرسلت على ما يبدو على نطاق واسع. وقال كلوه "نأخذ على محمل الجد كل المعلومات المتعلقة بالمسائل الأمنية ونحن على اتصال وثيق مع السلطات الألمانية المعنية".

كما قالت اللجنة الأولمبية الإيطالية إنها تلقت رسالة بالبريد الالكتروني تحوي "تهديدات إرهابية" خلال دورة الألعاب الشتوية التي من المقرر أن تبدأ الشهر المقبل. وقالت اللجنة في بيان "أرسلت اللجنة الأولمبية محتوى الرسالة إلى السلطات المنوطة بالأمن". ووصلت التهديدات أيضا إلى اللجنة الأولمبية في المجر، التي قالت في وقت سابق اليوم إنها تلقت رسائل تهديد مماثلة لكنها أضافت في وقت لاحق أنه تبين أنها لا تمثل أي تهديد فعلي لها بعد تقييمها.

وقال سيجموند ناجي مدير العلاقات الدولية في اللجنة الأولمبية المجرية "أعلنت اللجنة الاولمبية الدولية واللجنة الروسية المنظمة رسميا بعد تحليل الخطاب بأنه لا ينطوي على أي تهديد فعلي وأن الشخص الذي أرسل الخطاب يبعث بالكثير من الرسائل إلى أعضاء الأسرة الأولمبية". كما ذكرت اللجنة الأولمبية السلوفينية اليوم أيضا إنها تلقت رسالة تهديد بالروسية وإنها قامت بترجمتها وأرسلتها إلى الشرطة.

مساعدة أميركية

من جانبها عرضت الولايات المتحدة تكنولوجيا أمريكية تستخدم لإحباط تفجيرات القنابل على جانب الطريق في بلدان مثل أفغانستان لتعزيز أمن روسيا أثناء دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي بينما تواجه موسكو تهديدات من متشددين لعرقلة الأولمبياد. وناقش الجنرال مارتن ديمبسي رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأمريكية هذا الاحتمال مع نظيره الروسي أثناء محادثات موسعة بين القائدين العسكريين في بروكسل يوم الثلاثاء وذلك حسبما قال متحدث باسم ديمبسي. ولم يتم التوصل الي اي قرارات.

وأجريت المناقشات بعد يوم من قول وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) إنها تعكف على خطط واستعدادات لدعم روسيا "لمختلف الحالات الطارئة". وأشارت إلى أن قطعا جوية وبحرية للبحرية الأمريكية في البحر الأسود ستتاح عند الطلب.

وتكثف روسيا حملة أمنية قبل الأولمبياد الذي يفتتح في السابع من فبراير شباط في منتجع سوتشي على البحر الأسود على المشارف الغربية لجبال القوقاز. وهدد متمردون يأملون بإقامة دولة إسلامية في شمال القوقاز بمهاجمة الألعاب الأولمبية وقالت السلطات الروسية إن الشرطة قتلت متشددا إسلاميا بارزا في تبادل لإطلاق النار بمنطقة شمال القوقاز في روسيا.

ع.خ/ أ.ح (د.ب.ا، رويترز)

مختارات