1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

لافروف يبحث في السعودية أزمتي سوريا والعراق

بحث وزيرا خارجية روسيا والسعودية في جدة "الملف العراقي والأزمة السورية والبرنامج النووي الإيراني". فيما شدد لافروف على عدم مخالفة الضربات الأمريكية المزمع توجيهها لمواقع "الإرهابيين" في العراق للشرعية الدولية.

التقى وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف نظيره السعودي الأمير سعود الفيصل في جدة اليوم السبت (21 حزيران/ يونيو 2014). وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) أنه "جرى خلال الاستقبال تبادل الأحاديث الودية وبحث الموضوعات ذات الاهتمام المشترك"، ولم تورد الوكالة السعودية أية تفاصيل أخرى. إلا أن مصادر في السفارة الروسية في الرياض قالت إن الملف العراقي والأزمة السورية والبرنامج النووي الإيراني إضافة إلى ملفات إقليمية أخرى احتلت حيزاً كبيراً من محادثات الجانبين.
وأكد الجانب الروسي على أهمية الدور السعودي في حلّ قضايا الشرق الأوسط وأشار الطرفان إلى ضرورة تنسيق الجهود الإقليمية بما في ذلك الرياض وطهران من أجل حل الأزمة العراقية. وشدد لافروف فيما يخص توجيه ضربات أمريكية لمواقع "الإرهابيين" في العراق على ضرورة ألا تخالف هذه الأعمال الشرعية الدولية وأن تكون بالتوافق مع الحكومة العراقية.

وتأتي زيارة لافروف إلى السعودية عقب زيارة قام بها الفيصل إلى مدينة سوتشي الروسية في وقت سابق، حيث التقى آنذاك بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وكان لافروف وصل السعودية يوم أمس الجمعة في زيارة عمل تستغرق يومين.

وأعلن الكرملين أمس أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي "الدعم التام" للحكومة العراقية في معركتها ضد "الجهاديين السنة". وقالت الرئاسة الروسية في بيان إنه خلال مكالمة هاتفية مع المالكي "أعرب فلاديمير بوتين عن دعم روسيا التام لجهود الحكومة العراقية الهادفة إلى تحرير أراضي الجمهورية سريعا من الإرهابيين". وأضاف الكرملين "تم التشديد على أن نشاط المتطرفين الذين يخوضون معارك على أراضي سوريا اكتسب طابعا يتجاوز حدود الدول وبات يشكل تهديدا للمنطقة برمتها".

ع.خ/ ع.ج ( د ب أ، ا ف ب)