1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

كييف تجلي جنودها من القرم وتفرض تأشيرات على الروس

بدأت أوكرانيا بإعداد خطة لإجلاء جنودها وعائلاتهم من شبه جزيرة القرم. كما قررت فرض نظام التأشيرات على المواطنين الروس وكذلك الخروج من مجموعة الدول المستقلة. فيما دعت واشنطن موسكو للتحاور مع كييف.

مشاهدة الفيديو 02:12

سيطرة الروس على مقر البحرية الأوكرانية في سيفاستوبول

أعلن الأمين العام لمجلس الأمن القومي والدفاع الأوكراني أندري باروبي الأربعاء أن بلاده تعد خطة لإجلاء جنودها وأفراد عائلاتهم من شبه جزيرة القرم. وصرح باروبي في مؤتمر صحافي "نعد إجراءات ليتمكن العسكريون وأفراد عائلاتهم الموجودون في القرم من الانتقال سريعا إلى جنوب أوكرانيا"، وخصوصا بعدما عمدت القوات الروسية إلى احتلال القواعد الأوكرانية أو محاصرتها.

وأعلن باروبي أن أوكرانيا ترغب في إجراء مناورات عسكرية مشتركة مع حلفائها الضامنين لاستقلالها، أي الولايات المتحدة وبريطانيا اللتين ضمنتا وحدة أراضي هذا البلد حين تخلى عن ترسانته النووية عام 1994. وقال "ندعو إلى تنظيم تدريبات مشتركة للجيش الأوكراني مع حلفائنا الضامنين لأمن أوكرانيا" وذلك على الأراضي الأوكرانية.

الخروج من مجموعة الدول المستقلة

وقررت أوكرانيا اعتماد نظام التأشيرات مع المواطنين الروس والخروج من مجموعة الدول المستقلة التي تضم 11 من الجمهوريات السوفييتية السابقة، وفق ما أعلن الأربعاء الأمين العام لمجلس الأمن القومي والدفاع. وقال باروبي إثر اجتماع للمجلس "كلفنا وزارة الخارجية اعتماد نظام التأشيرات مع روسيا". وأضاف "اتخذ قرار ببدء عملية الخروج من مجموعة الدول المستقلة" التي تهيمن عليها روسيا. وأعلن اتخاذ هذه الإجراءات بعدما ضمت روسيا شبه جزيرة القرم التي تسيطر عليها القوات الروسية منذ ثلاثة أسابيع.

روسيا سترد بالمثل على العقوبات الأمريكية

وفيما يخص ردود الفعل الروسية على العقوبات التي فرضتها عليها الولايات المتحدة الأمريكية في خضم أزمة القرم، أعلن نائب وزير الخارجية سيرغي ريابكوف الأربعاء أن روسيا سترد بالمثل على إعلان عقوبات أمريكية وإنها ستبحث إجراءات أخرى إذا صعدت واشنطن المواجهة، حسبما نقلت وكالة انترفاكس الروسية للأنباء.

من جهتها، دعت الولايات المتحدة روسيا الأربعاء إلى التحاور مع كييف في شان القواعد الأوكرانية التي يحتلها الجنود الروس في القرم، محملة روسيا مسؤولية أي حادث قد تتسبب به قواتها أو مناصروها. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني إن "جهود روسيا الكثيفة للسيطرة على منشآت عسكرية أوكرانية تؤدي إلى وضع خطير"، مضيفا "نندد بهذه الأفعال. على روسيا أن تتحاور فورا مع الحكومة الأوكرانية لضمان أمن القوات الأوكرانية في منطقة القرم الأوكرانية".

وسيطرت القوات الروسية صباح الأربعاء على المقر العام للبحرية الأوكرانية في سيباستوبول ثم سيطرت على قاعدة أوكرانية في نوفوزيرني بغرب القرم. وأضاف كارني أن "الجيش الروسي مسؤول تماما عن الإصابات أو الوفيات التي ستكبدها قواته النظامية أو غير النظامية (...) للقوات الأوكرانية في القرم". وتابع أن "المعلومات عن مقتل جندي أوكراني أمس (الثلاثاء) تثير قلقا بالغا وتتناقض مع (ما أعلنه) الرئيس بوتين حين أكد أن التدخل العسكري الروسي في القرم جلب الأمن إلى هذه المنطقة من أوكرانيا".

ع.ش ف.ي (أ ف ب، رويترز)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع