1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

كيف نقوي مناعتنا ضد الأمراض؟

يحمي الجهاز المناعي الجسم من الأمراض من خلال: تدمير مسببات المرض وإزالتها، أو تشكيل أجسام مضادة للأجسام الدخيلة، غير أن الجهاز المناعي نفسه قد يخرج عن توازنه، لذلك ينصح الأطباء بإتباع نمط حياة صحي لتقوية المناعة.

يكافح جهازنا المناعي ضد مسببات الأمراض كالبكتيريا والجراثيم والفطريات، إذ تقوم العديد من الخلايا بمهمتين أساسيتين وهما تدمير مسببات المرض وإزالتها أو تشكيل أجسام مضادة للأجسام الدخيلة. أما الجهاز المناعي فيقوم بتطوير ذاكرة، وبتحديد التركيبة الروتينية لمسببات المرض يتم التعرف عليها مباشرة لدى دخولها إلى الجسم ثانية، إلا أن جهازنا المناعي قد يفقد توازنه أيضا.

وتختلف أسباب ضعف الجهاز المناعي إلا أن الأطباء يرون أن الضغوطات النفسية وقلة النوم والإرهاق الجسدي من أهم أسباب ضعف الجهاز المناعي إلى جانب سوء التغذية أو الإصابة ببعض الأمراض كالحساسية أو غيرها التي تضعف الجهاز المناعي والأغشية المخاطية ما يزيد من إمكانية التعرض للعدوى ويشعر المرء بالتعب والإرهاق.

ولتقوية الجهاز المناعي ينصح الأطباء بضرورة إتباع نمط حياة صحية والتغذية بشكل متوازن. و يساعد مزيج الفيتامينات والمعادن والبروتينات والكربوهيدرات والدهون على استقرار عمل جميع الخلايا المناعية.

كما ينصح الأطباء بضرورة التخلي عن الكحول والسجائر والمواد الحافظة في الوجبات السريعة، إذ يعتبر الأطباء هذه المواد بمثابة سموم تتلف الخلايا وخاصة تلك التي تنقسم كثيرا كالخلايا المناعية، ما يجعل تأثيرها سلبيا على جهازنا المناعي.

ويدعو الأطباء إلى ضرورة المواظبة على ممارسة الرياضة بانتظام وإلى جانب الحد من التوتر والنوم لمدة 8 ساعات متواصلة ليلا، فالهدوء مهم لتقوية جهازنا المناعي.