1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

كيري يؤكد دعم السلطة الانتقالية في مصر ويحضها على عدم تمديد "الطوارئ"

وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يؤكد في مستهل جولة لعدد من دول منطقة الشرق الأوسط، أن بلاده عازمة على مواصلة العمل مع السلطة الانتقالية في مصر، وحضها على عدم تمديد حالة الطوارئ. الزيارة هي الأولى منذ الإطاحة بمرسي.

أكد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الأحد (3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2013) أن بلاده عازمة على مواصلة العمل مع السلطة الانتقالية في مصر، في أول زيارة يقوم بها إلى الحليف العربي المهم للولايات المتحدة منذ الإطاحة بالرئيس الإسلامي محمد مرسي.

وحض وزير الخارجية الاميركي السلطات المصرية الموقتة الاحد على عدم تمديد حالة الطوارىء التي تنتهي في اواسط الشهر الجاري, وفق ما اعلن مسؤول اميركي. وقال المسؤول في الخارجية الاميركية الذي يرافق كيري الذي وصل الى السعودية اتيا من مصر, للصحافيين ان الوزير الاميركي "طلب بالحاح عدم تمديد حالة الطوارىء التي ينتهي العمل بها في 14 تشرين الثاني/نوفمبر".

مشاهدة الفيديو 01:44

وزير الخارجية الاميركي يقوم بزيارة للقاهرة

وقال كيري في مؤتمر صحافي في القاهرة والى جانبه نظيره المصري نبيل فهمي: "نلتزم بالعمل سوياً ومواصلة تعاوننا مع الحكومة المؤقتة"، داعياً إلى انتخابات "حرة وعادلة وتشمل الجميع". وأيد كيري خطوات الحكومة المؤقتة لإعادة الديمقراطية في مصر، قائلاً إن "خارطة الطريق يتم تنفيذها بشكل جيد بحسب ما نراه". وتابع: "إننا نؤيدكم في هذا التحول الهائل الذي تمر به مصر ونحن نعرف أنه صعب ونريد المساعدة ونحن مستعدون لذلك".

وأضاف الوزير الأمريكي: "لدينا العديد من المواضيع للعمل عليها والوزير (فهمي) وأنا بحثنا هذا الصباح بكل صراحة مسائل وتحديات نواجهها سوياً". وأكد أنه يريد أن يقول للمصريين "بأوضح العبارات وأشدها أن الولايات المتحدة هي صديقة المصريين ومصر واننا شركاء".

وفي ما يتعلق بالتجميد الجزئي مؤخراً للمساعدة الأميركية اعتبر "أن العلاقات الأمريكية المصرية لا يمكن أن تختصر بالمساعدة".

وكان وزير الخارجية الأمريكي قد أكد في مستهل جولة تشمل الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أن بلاده مستمرة في تقديم الدعم الذي تحتاجه مصر لتأمين الحدود ومكافحة الإرهاب، وشدد في الوقت نفسه أن تعليق بعض المساعدات ليس عقابا وإنما انعكاس لسياسات وقوانين داخلية في الولايات المتحدة. وأوضح كيري في مؤتمر صحفي مع نظيره المصري نبيل فهمي بالقاهرة أن العلاقات بين الجانبين أكبر بكثير من مجرد بعض المساعدات.

وأكد إدانة الولايات المتحدة لجميع أعمال العنف والهجوم على الكنائس والمنشات والقوات في سيناء. وأضاف " إن هناك الكثير من التصريحات الهامة التي صدرت عن الحكومة المؤقتة بشأن المرحلة الانتقالية وإعداد الدستور، وهو أمر مهم يعكس المضي في العملية الديمقراطية، وهذا هو الأساس الذي تبنى عليه العلاقات بين الدولتين".

وشدد كيري على أن أمام مصر فرصة لتكون مثالاً على تحقيق الديمقراطية تلبية لتطلعات الشعب، مشيرا إلى عزم إدارته على استمرار التعاون الثنائي مع الحكومة المؤقتة. وأوضح كيري أن هدف الزيارة "هو الحديث عن مستقبل الشرق الأوسط والعلاقات الثنائية". وشدد على أن "الولايات المتحدة صديقة وشريك للشعب المصري وأنها تريد النجاح لمصر وتريد المساهمة في هذا النجاح لأن نجاح مصر مهم للمنطقة والمجتمع الدولي، وما يحدث هنا مهم للولايات المتحدة وسائر الشرق الأوسط". ومن جانبه قال فهمي إن "حديث كيري اليوم معي خلال جلسة المباحثات المغلقة وأيضا ما ذكره هنا (في المؤتمر الصحفي) عن تأييد الولايات المتحدة للشعب المصري يحمل مؤشرات ايجابية بشأن العلاقات بين البلدين".

ع.غ، ح.ز/ ط.أ، م.س (آ ف ب، د ب أ، رويترز)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع