كوشنر: ترامب ملتزم بالسلام في الشرق الأوسط لكن الآفاق غير واضحة | أخبار | DW | 24.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

كوشنر: ترامب ملتزم بالسلام في الشرق الأوسط لكن الآفاق غير واضحة

ذكر كوشنر كبير مستشاري الرئيس ترامب أن الاخير ما زال ملتزما بإقرار السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وذلك عقب لقائه برئيس الوزراء الإسرائيلي. ويعقد كوشنر اجتماعات مع نتنياهو وعباس في إطار جهود استئناف عملية السلام.

قال غاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الخميس (24 أب /أغسطس 2017) إن ترامب ما زال "ملتزما جدا" بإقرار السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين. جاء ذلك في مستهل حديث كوشنر اليوم مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

غير أنه ليس هناك ما يوحي بانفراجة وشيكة أو تقدم كبير باتجاه إنهاء الصراع في الشرق الأوسط في الوقت الذي بدأ فيه كوشنر يوما يعقد فيه اجتماعات منفصلة مع نتنياهو ومع الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ويزور كوشنر، وهو صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إسرائيل والضفة الغربية ويضم وفد كوشنر جيسون غرينبلات، المساعد الخاص للرئيس الأمريكي ومبعوثه للمفاوضات الدولية، ودينا حبيب باول، نائبة مستشار الأمن القومي الأمريكي للشؤون الاستراتيجية. وكان كونشر قد التقى أمس الأربعاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لمناقشة عملية السلام الإسرائيلية-الفلسطينية.

من جانب آخر، طالب الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط ، بضرورة توفير الدعم العربي للاقتصاد الفلسطيني الذى لا يزال يرزح تحت وطأة "الاحتلال" الإسرائيلي، وفي ظل نقص معدلات النمو والقيود التي يفرضها "الاحتلال" على حركة الأفراد والنشاط الاقتصادي في الضفة الغربية وتراجع حجم المساعدات المقدمة للسلطة الفلسطينية.

وأشار أبو الغيط إلى أن الإحصائيات الحديثة كشفت عن أن فلسطين تخسر سنويا ما لا يقل عن 305 ملايين دولار من الإيرادات الجمركية الضريبية، جراء اعتمادها على إسرائيل في الاستيراد، سواء من الأسواق الإسرائيلية أو الأجنبية.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (د ب أ، رويترز، أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة