1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

كوريا الشمالية تنصح دولا غربية بإخلاء سفاراتها لديها

في تصعيد نوعي طالبت كوريا الشمالية دولا غربية بما فيها ألمانيا بالتفكير في إخلاء سفاراتها في بيونغ يانغ بدعوى أن الأخيرة غير قادرة على ضمان سلامة الموظفين والدبلوماسيين وحماية أمن السفارات بدءا من العاشر من ألشهر الجاري.

في تطور غير مسبوق، وجهت كوريا الشمالية تحذيرا للسفارات الدولية المعتمدة في بيونغ يانغ، أبلغتها فيه أنها "غير قادرة على ضمان أمن وسلامة موظفي السفارات اعتبارا من العاشر من أبريل/نيسان الجاري، في حال تفاقمت حدة التوتر بين الكوريتين". وطالبت كوريا الشمالية برلين بـ"النظر إلى إمكانية إجلاء سفارتها" وذلك بعد ساعات قليلة من استدعاء سفير كوريا الشمالية المعتمد في برلين بطلب من وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله. ووجهت بيونغ يانغ دعوة التفكير في عملية إخلاء السفارات إلى عدد من الدول الغربية من بينها روسيا وبريطانيا وبلغاريا وجمهورية التشيك.

وقالت متحدثة باسم الخارجية البريطانية أن "خطاب الحكومة الكورية الشمالية أفاد أنها اعتبارا من 10 نيسان/ابريل لن تعود قادرة على ضمان امن السفارات والمنظمات الدولية في البلاد في حال اندلاع نزاع". وتابعت "أن كوريا الشمالية تتحمل مسؤولية حماية البعثات الدبلوماسية لديها بموجب اتفاقية فيينا".

وقالت وزارة الخارجية البريطانية في بيان "نعتقد أنهم اتخذوا هذه الخطوة ضمن حملتهم الكلامية المتواصلة عن أن الولايات المتحدة تمثل تهديدا لهم. نبحث الخطوات المقبلة ومن بينها تغيير في درجة التحذير من السفر."

وفي موسكو قال الناطق باسم السفارة الروسية في بيونغ يانغ دنيس سامسونوف كما نقلت عنه وكالات الأنباء الروسية أن "ممثلا عن وزارة الخارجية الكورية الشمالية عرض في 5 نيسان/ابريل على الجانب الروسي النظر في مسالة إجلاء موظفي السفارة الروسية". وأضاف الدبلوماسي أن روسيا تلقت هذا العرض "وكذلك السفارات الأخرى في بيونغ يانغ نظرا لتفاقم الوضع في شبه الجزيرة الكورية".

نقل صاروخ جديد

وفي وقت سابق، تحدثت تقارير إعلامية غير مؤكدة عن قيام كوريا الشمالية مؤخرا بنقل صاروخ ثان متوسط المدى إلى ساحلها الشرقي ونصبه على منصة إطلاق نقالة كما أفادت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية يونهاب، في حين أحجمت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية عن التعليق على التقرير. ولم يكشف عن نوع الصاروخين المنصوبين، غير أن جل التكهنات تشير إلى احتمالية أن يكونا من طراز "موسودان" الذي تقدر وزارة الدفاع الكورية الجنوبية مداه إلى نحو ثلاثة آلاف كيلومتر وصاروخ (كيه.إن-08) ذاتي الدفع عابر للقارات وهو لم يختبر.

وتزيد هذه التطورات من المخاوف من انفجار الوضع المتوتر أساسا في شبه الجزيرة الكورية. وكانت كوريا الشمالية قد هددت بتفجر حرب نووية في أي وقت في شبه الجزيرة الكورية في حرب كلامية مستمرة منذ شهر دفعت الولايات المتحدة لتحريك قطع عسكرية إلى المنطقة.

و.ب/ع.ج. (د.ب.أ/ أ.ف.ب)

مختارات