1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات عن ألمانيا

"كن برلينيا" ـ حملة ترويج سياحية للعاصمة الألمانية عالميا

أطلق عمدة برلين مؤخرا حملة دعائية للعاصمة الألمانية تحت شعار "كن برلينيا"، بهدف الترويج سياحيا ا للمدينة الجميلة واشهارها عالميا. "كن برلينيا" من شأنه أن يتحول إلى ماركة تجارية وعلامة مسجلة للعاصمة الألمانية.

default

منظر لبرلين يظهر فيه المبنى التاريخي للبرلمان الألماني

لمواكبة المنافسة المحتدمة في مجال السياحة، قامت مدينة برلين الألمانية بإطلاق حملة دعائية وتروجية تحمل شعار" كن برلينيا" ليمون علامة مميزة لها بين المدن العالمية. وسيتم وضع ملصقات تحمل هذا الشعار كما سيتم نشره في وسائل الإعلام، حتى تزداد المدينة إشعاعا وتواكب مثيلاتها من كبريات مدن العالم كلندن ونيويورك. وقام عمدة برلين كلاوس فوفيرايت يوم الثلاثائ الماضي (11 مارس/آذار) شخصيا بالإعلان عن هذا المشروع الذي تبلغ قيمته الإجمالية 10.6 مليون يورو.

والغاية من هذا الشعار الترويجي هو أن يصبح لبرلين اسما وطابعا مميزا، يمكن أن يتحول إلى ماركة وعلامة تجارية خاصة بالمدينة، كما هو الحال بالنسبة لشعار "أحب نيويورك" الذي تستعمله مدينة نيويورك الأمريكية ،أو شعار" زر لندن" الذي يتم الترويج من خلاله للعاصمة البريطانية.

استعمال اسم تجاري أصبح شرطا للمنافسة

Luftaufnahme Gudelacksee

جزيرة "فيردر"

وفي هذا السياق يرى البروفسور أندرياس ماك أحد القائمين على هذا المشروع واستاذ الإعلان والاتصال في جامعة برلين أن كل مدينة كبرى في العالم تحتاج إلى علامة تجارية تميزها. وهذا الأمر تم في الاصل اكتشافه من قبل الشركات السياحية الكبرى، التي تحاول ربط أماكان سياحية واقتصادية مهمة بشعارات وعلامات من أجل ترسيخها في أذهان الناس، وبالتالي استعمالها كماركة لها قيمتها في السوق. ويضيف إن برلين مطالبة بذلك خاصة في وقتنا هذا الذي تحتدم فيه المنافسة بين المدن العالمية الكبرى، مشيرا في هذا السياق إلى أن مثل هذه الدعايات كان لها نتائج ايجابية مثلا في القارة الأسيوية، إذ باستعمال العديد من دولها شعار "النمور الأسيوية" أصبح لهذه الدول حضورا في أذهان الأوربيين وبالتالي مكانة في السوق العالمية.

الترويج سياحيا للعاصمة الألمانية

Deutschland Berlin Alexanderplatz Panoramafoto

ميدان "الإسكندر" الشهير احد معالم العاصمة الألمانية

ويمكن أن تعود هذه الدعاية بأموال طائلة على برلين خاصة في الميدان السياحي، فمدينة لندن مثلا استطاعت بفضل علامتها التجارية " زر لندن" أن تحتل الريادة في استقطاب السياح الذين يصل عددهم سنويا إلى 15 مليون سائحا أجنبيا و 11 مليون سائحا محليا. وتجني المدينة من وراء ذلك مداخيل قدرت سنة 2006 بثلاثة عشر مليار يورو. أما مدينة برلين فتستقبل حوالي ثمانية مليون زائر سنويا، وتقدر مدا خيل السياحة بها 9 مليار يورو، الأمر الذي دفع المسؤولين في على العاصمة الألمانية إلى مضاعفة الجهود حتى تصبح عاصمتهم قادرة على المنافسة عالميا، لاسيما وانها تتمتع بمقومات سياحية طبيعية وتاريخية كبيرة.

مختارات

مواضيع ذات صلة