1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

كلوزة: قادرون على المنافسة في المونديال لكننا لسنا وحدنا

أعرب مهاجم المنتخب الألماني المخضرم ميروسلاف كلوزه عن ثقته في قدرة فريقه على المنافسة على لقب كأس العالم. لكنه حذر من الغرور. وأكد صاحب الـ 14 هدفاً خلال دورات المونديال أنه مستعد لترك طموحه الشخصي من أجل فوز فريقه.

يتطلع المهاجم الألماني المخضرم ميروسلاف كلوزه للمشاركة الرابعة له في كأس العالم من خلال تجربة منتخب بلاده في البرازيل الشهر المقبل. وأصبح كلوزه مستعداً لترك طموحه الشخصي خلف ظهره في كأس العالم من أجل تلبية أحلام الفريق الألماني في المشاركة الرابعة والأخيرة له في المونديال، بحسب ما أكده في مقابلة خاصة مع وكالة الأنباء الألمانية.

وسجل كلوزه 14 هدفاً خلال مشاركاته الثلاث السابقة في كأس العالم، ويبتعد بفارق هدف واحد عن الرقم القياسي لعدد الأهداف التي أحرزها لاعب واحد في كأس العالم، والمسجلة باسم النجم البرازيلي السابق رونالدو برصيد 15 هدفاً. وقال كلوزه في هذا الصدد: "إنه بالتأكيد أمر ثانوي بالنسبة لي، بالنسبة لي الفريق هو كل ما يهمني".

وأعرب مهاجم لاتسيو الإيطالي عن ثقته في قدرة الفريق الألماني على الظهور بشكل لائق مرة أخرى والمنافسة على لقب كأس العالم. وأوضح كلوزه: "أعتقد أن بمقدورنا أن نذهب بعيداً مع فريقنا، ولكن من الغرور أن نقول أننا سننافس وحدنا على لقب كأس العالم"، مضيفاً أنه "إذا جاء الوقت وفزنا ببطولة كأس العالم فإننا نكون قد أنجزنا بحق".

واستدعى يوآخيم لوف، المدير الفني للمنتخب الألماني، فقط كلوزه وكيفين فولاند في مركز المهاجم الصريح في القائمة الأولية لبلاده، التي تحتوي على بعض المخاطرة، بما أن موسم كلوزه مع لاتسيو تعثر كثيراً بسبب الإصابات، بينما سجل فولاند مشاركته الأولى مع المنتخب الألماني خلال المباراة أمام بولندا قبل أسبوعين.

ويسعى كلوزه للوصول إلى ذروة لياقته البدنية من خلال معسكر بلاده في جنوب تيرول النمساوية وأيضاً عبر خوض مبارتين وديتين مع الكاميرون وأرمينيا. وأشار كلوزه إلى أن "لياقتي البدنية ستكون عاملاً حاسماً. الآن أتطلع بقوة لاستعدادات المونديال".

Joachim Löw mit Spielern der Nationalmannschaft 13.08.2013 in Mainz

المتخب الوطني الألماني يستعد لمونديال البرازيل

ويشارك كلوزه في مونديال البرازيل وهو في السادسة والثلاثين من العمر، بسجل حافل من المشاركات الدولية برصيد 130 مباراة، بعد أن شارك في كأس العالم للمرة الأولى في كوريا الجنوبية واليابان عام 2002. وأكد كلوزه: "بالطبع الخبرة تصبح عامل حسم، ولكن خلال البطولة لا يمكنك أن تعول كثيراً عليها. المباريات في كأس العالم يتم حسمها من خلال أمور صغيرة".

ومنذ الظهور الأول له في المونديال قبل 12 عاماً، تحول الفريق الألماني من البحث عن تحقيق نتائج إيجابية إلى واحد من أسرع الفرق وأكثرها مهارة. وشدد كلوزه: "نحن صرنا فحسب أكثر هدوءً، والأمور التي نحتاج إلى مناقشة تتم بشكل داخلي. ربما الآن نصل إلى مراحل لم نكن نصل إليها سابقاً".

ويرى كلوزه أن أحد الأمور التي ينبغي مناقشتها بشكل دقيق هي توزيع اللاعبين في الغرف الفندقية خلال المونديال، مؤكداً أنه "بمجرد وصولنا إلى هناك يمكننا الاتفاق على هذه الأمور سريعاً. الأمر الأكثر أهمية هي أن نتحد سوياً مثلما نفعل دائماً".

ع.ج.م/ي.أ (د ب أ)

مختارات