1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

كلوب: "أتمنى ألا يذهب زيدان إلى أنغولا"

خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده نادي دورتموند يوم الخميس الماضي، أدهش المدرب يورغن كلوب الجميع عندما صرح مبتسما أنه يتمنى لو أقصيت مصر من منافسات أنغولا. وفي حوار خاص مع دوتشه فيله كشف كلوب عن أسباب هذا التصريح.

default

مدرب فريق درتموند يورغن كلوب

دويتشه فيله: هل يتمنى يورغن كلوب فعلاً أن تقصى مصر مبكرا في بطولة كأس الأمم الأفريقية؟

يورغن كلوب: أتمنى فقط ألا يضطر محمد زيدان لمغادرة الفريق والذهاب إلى أنغولا، لأننا سنفتقده بشكل كبير: أولاً لأنه لاعب جيد، وثانياً لأن الفريق يعاني من إصابات عديدة في صفوف لاعبيه، وبالتالي فإن وضعنا سيكون صعباً للغاية. هذه هي مشكلتنا. نحن نتمنى بالطبع كل التوفيق للمنتخب المصري في تصفيات كأس الأمم الأفريقية، لكن لو خرجت مصر مبكراً من هذه التصفيات فلن يكون هذا بالنسبة لنا أمراً سيئاً.

ما هي أهمية زيدان لفريق دورتموند؟

لحسن الحظ أهميته في ازدياد. إنني أعرف محمد منذ فترة ليست بالقصيرة وأعتبره شخصاً رائعاً، لكنه لسوء الحظ لم ينجح في إبراز موهبته الكروية بانتظام على أرض الملعب، لأن أسلوبه كان أحياناً متذبذباً بالرغم من ارتفاع حالته النفسية والمعنوية. إن موهبته الرائعة في كرة القدم تمنعه من إبراز نشاطه بانتظام أثناء المباريات. لكننا وجدنا طريقاً مشتركاً قد تمكنه من وصول هذا الهدف، خصوصاً وأنه قد بلغ سن الثامنة والعشرين، وهي سن يجب عليه أن يتصرف فيها بشيء من البلوغ.

هل تتمنى أن يتصرف زيدان في الثامنة والعشرين برشد؟

طبعاً طبعاً. أنا أتمنى هذا. إنه على الطريق الصحيح لبلوغ ذلك، فنحن قد تمكننا بعد صبر من رؤية محمد زيدان الذي رغبت دائماً في رؤيته، والذي يمكنه اللعب. أعتقد الآن أنه يلعب بشكل أفضل من السابق، وهذا أمر أعرفه أنا فقط لأنني رأيته من دون الجميع. كما قلت، فإنه على الطريق الصحيح لتنظيم أموره بشكل أفضل وإبراز موهبته الرائعة بانتظام في الملعب.

ما هو برأيك الفرق بين زيدان في فريق ماينز وزيدان في دورتموند؟

لقد كان زيدان يلعب في ماينز بشكل مثالي ودون أي مشاكل، فهو قد تمكن من إحراز هدفه الأول في المباراة الثانية أو الثالثة له. لقد كان شديد الثقة بنفسه ولم نكن قادرين على اللعب بدونه، كونه كان المهاجم الرئيس للفريق ومن الممتازين أيضاً. لقد كنا نعتمد عليه بشكل كبير، وحتى خلال الأسبوع كنا نطلب منه، إذا ما كان مصاباً، الصمود حتى نهاية الأسبوع. الوضع في دورتموند مختلف، فالمنافسة أكبر، ولذلك يجب عليه إبراز مهارته في الملعب وداخل الفريق أيضاً، لكنه قد نجح في ذلك بشكل ملفت للنظر، ولذلك فإن الأمور بالنسبة له تبشر بالخير.

من سيحل محل زيدان في حال سفره إلى أنغولا؟

أتمنى أن أستطيع الإجابة على هذا السؤال الآن. يجب عليّ التفكير في ذلك، فحالياً يوجد لدينا بدائل، لكن في حالة إصابة لاعب أو اثنين بزكام فسوف نضطر للاستعانة بالجيل الشاب للغاية – لاعبون يوافق عمرهم التصرفات التي كان يقوم بها زيدان.

أجرى المقابلة: وفاق بنكيران

مراجعة: طارق أنكاي

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع