1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

كأس إفريقيا: العربي ينقذ المغرب من الهزيمة أمام الرأس الأخضر

خيم التعادل الإيجابي على مباراة المنتخب المغربي مع نظيره الرأس الأخضر في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الأولى من النسخة التاسعة والعشرين من نهائيات كأس الأمم الافريقية لكرة القدم التي تستضيفها جنوب أفريقيا.

تعادل منتخب المغرب مع نظيره منتخب الرأس الأخضر (كاب فيردي) بهدف واحد لكل منهما في المجموعة الأولى بكأس الأمم الافريقية لكرة القدم اليوم الاربعاء (23 كانون الثاني / يناير 2013). وسيطر منتخب الرأس الأخضر على أغلب فترات المباراة وسنحت للفريق أكثر من عشر فرص للتسجيل، بينما لم يظهر الفريق المغربي بالمستوى المأمول، واكتفى الفريق بالأداء الهجومي في ربع الساعة الأخيرة فقط.

وبدأ منتخب الرأس الأخضر المباراة مهاجما منذ البداية، وكاد أن يتقدم بهدف في الدقيقة الأولى عن طريق جوليو تافاريس ولكن نادي المياغري كان حاضرا في الموعد المناسب. وحاول أسود الأطلسي الرد على الضغط الهجومي من جانب الرأس الأخضر حيث شن الفريق هجمتين متتاليتين عن طريق منير الحمداوي ويونس بلهندة ولكن الحارس جوسيمار دياز فوزينا كان حاضرا في كلتا الهجمتين لينقذ مرماه من فرصتين محققتين.
 

واستمرت سيطرة منتخب الرأس الأخضر على مجريات المباراة حتى نصف الساعة الأولى من المباراة، ولكن رغم الهجمات التي لا حصر لها التي سنحت للفريق إلا أنه فشل في هز الشباك بفضل براعة المياغري. وأنقذ المياغري المرمى المغرب من هدف مؤكد في الدقيقة 33 إثر تصويبة صاروخية من لويس بلاتيني، أبعدها الحارس بصعوبة شديدة. وجاءت الدقيقة 35 لتعلن عن الهدف الأول لمنتخب الرأس الأخضر عن طريق بلاتيني بعدما استغل مينديز تمريرة خاطئة من كريم الأحمدي في وسط الملعب ليستخلص منه الكرة ويمرر إلى بلاتيني الذي شق طريقه صوب المرمى المغربي قبل أن يسدد الكرة لحظة خروج المياغري من مرماه. وانتهى الشوط الأول من المباراة بتقدم الرأس الأخضر بهدف نظيف.

تبديل موفق

وأجرى مدرب المنتخب المغربي، رشيد الطوسي، تغييرين في بداية الشوط الثاني بنزول يوسف العربي وشاهير بلغزواني بدلا من نورالدين امرابط وأسامة السعيدي لتعزيز القدرات الهجومية لفريقه. وكاد الفريق المغربي أن يصل أخيرا إلى شباك الرأس الأخضر في الدقيقة 69 إثر عرضية متميزة من منير الحمداوي على رأس شاهير بلغزواني ولكن حارس الرأس الأخضر تدخل في الوقت المناسب لينقذ مرماه من فرصة محققة.

South African fans cheer as their team take on Angola during their African Nations Cup Group A soccer match at the Moses Mabhida stadium in Durban, January 23, 2013. REUTERS/Rogan Ward (SOUTH AFRICA - Tags: SPORT SOCCER)

فرحة جمهور جنوب إفريقيا بفوز منتخب بلاده

وبدأ المنتخب المغربي يعيد تنظيم خطوطه وزاد من محاولاته الهجومية عن طريق الحمداوي وبلغزواني ويوسف العربي بهدف تسجيل أول هدف له في البطولة. وجاءت الدقيقة 78 لتعلن عن هدف التعادل للمنتخب المغربي عن طريق البديل يوسف العربي بعدما أهداه عبد العزيز براده تمريرة سحرية أمام المرمى مباشرة، يسددها العربي بباطن قدمه إلى داخل الشباك. وبقي التعادل مسيطراً على المباراة وانتهت بهدف لكل من المغرب والرأس الأخضر.

منتخب جنوب إفريقيا يتصالح مع جمهوره

وكان منتخب الرأس الأخضر تعادل مع جنوب أفريقيا سلبيا في المباراة الافتتاحية للبطولة، وهي النتيجة ذاتها التي انتهت بها مباراة المغرب مع أنغولا. ويتساوى المنتخبان المغربي والرأس الأخضر برصيد نقطتين لكل منهما، بينما يتصدر منتخب جنوب أفريقيا ترتيب المجموعة برصيد أربع نقاط بعد فوزه في وقت سابق اليوم على أنغولا بهدفين نظيفين. وقد عمت الفرحة في أوساط اصحاب الارض إثر انتعاش ىمالهم بتأهل فريقهم. وستتقابل جنوب إفريقيا مع المغرب وانغولا مع الرأس الأخضر في ختام منافسات المجموعة يوم الأحد المقبل.

ع.ج / أ.ح (رويترز، ى ف ب، د ب آ)