1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

فيسترفيله يعد بدعم إسرائيل في "هذه المرحلة الصعبة"

التقى وزير الخارجية الألماني غيدو فسترفيله مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حيث أكد الوزير الألماني مجددا تأييد بلاده لإسرائيل ودعمها، في حين قال نتانياهو أنه سيفعل أي شيء من أجل أمن وحماية مواطني إسرائيل.

وقال الوزير الألماني قبل لقاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "احرص في هذه المرحلة الصعبة على تأكيد وقوف ألمانيا إلى جانب شريكتها إسرائيل" واصفا نتانياهو ب"الصديق العزيز". وأضاف فيسترفيله "نريد العمل المنسق معكم ودعمكم. هذا هو أساس صداقتنا واستخدم كلمة صداقة لأنها أقوى من كلمة شراكة. الأمر لا يتعلق بتحالف استراتيجي فحسب وإنما بصداقة بين مؤسسات وبين أمتين وحكومتين" كما جاء في بيان أصدره مكتب نتانياهو.

صداقة وشراكة

من جانبه قال رئيس الوزراء الإسرائيلي مخاطبا ضيفه الألماني "أنت صديق لإسرائيل والمستشارة انغيلا ميركل صديقة لإسرائيل وألمانيا صديقة لإسرائيل"، مشيرا إلى أن الشرق الأوسط يواجه "مرحلة عدم استقرار لا سابق لها منذ عقود".

وأضاف نتنياهو أن الأجواء التي تشهد تغيرا سريعا في المنطقة تثير الكثير من التحديات بالنسبة لإسرائيل. وأكد رئيس الحكومة الإسرائيلية "سأسافر لأي مكان.. وسأقابل أي شخص وسوف أفعل أي شيء لحماية أمن مواطني إسرائيل."

وبشأن الملف الفلسطيني أكد فيسترفيله أن ألمانيا "تدعم كليا المبادرة الأخيرة لشريكنا الأمريكي لإجراء مباحثات مباشرة (بين الإسرائيليين والفلسطينيين)". ومن المقرر أن يتوجه فيسترفيله إلى رام الله في الضفة الغربية لعقد لقاء خاص مع رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض.

ع.ج / ع.ج.م (آ ف ب، د ب آ، رويترز)

مواضيع ذات صلة