1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

فيسترفيله يطالب إسرائيل والفلسطينيين بتقديم تنازلات من أجل السلام

دعا وزير الخارجية الألماني كل من إسرائيل والفلسطينيين إلى تقديم تنازلات من أجل عملية السلام، مطالبا بوقف بناء المستوطنات، ومجددا على الحل القائم على أساس الدولتين، جاء ذلك في ختام زيارة فيسترفيله لإسرائيل والضفة الغربية.

default

وزير الخارجية الألماني أثناء المؤتمر الصحفي مع نظيره الإسرائيلي

شدد وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله على أهمية تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط، مشيرا إلى أنه تحدث مع القادة الإسرائيليين حول القضايا الهامة وفي مقدمتها فرص عملية السلام في المنطقة ودعم المناطق الفلسطينية وأزمة الملف النووي الإيراني. وأكد فيسترفيله، عقب لقائه بالرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز على ضرورة إيقاف بناء المستوطنات بشكل كامل طبقا لخارطة الطريق التي يرجع تاريخها إلى عام 2003 ، وفي هذا السياق أشار إلى رغبة المجتمع الدولي في تجميد عمليات توسيع بناء المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

مطلوب تقديم تنازلات من أجل السلام

Palästinenser Westjordanland Deutschland Guido Westerwelle bei Salam Fayyad

فيسترفيله التقى اليوم في رام الله بسلام فياض

والتقى فيسترفيله في اليوم الثاني لزيارته أيضا وزير الخارجية أفيجدور ليبرمان. كما كان قد التقى في وقت سابق اليوم برئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض في رام الله. وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده مع نظيره الإسرائيلي دعا فيسترفيله إسرائيل والفلسطينيين إلى تقديم تنازلات من أجل عملية السلام ، وقال: "هدفنا هو حل عادل يقوم على قيام دولتين، دولة إسرائيلية تُحترم من جميع الجيران ودولة فلسطينية قادرة على العيش". وفي المقابل قال ليبرمان: "بناء المستوطنات اليهودية لم يكن يوما عقبة في طريق السلام". وحث وزير الخارجية الإسرائيلي الحكومة الألمانية على التدخل بشكل أكبر في قضايا الشرق الأوسط، وقال إن توسيع الاهتمام الألماني "بجميع ما يحدث في الشرق الأوسط" مرحب به. ومن جانبه أكد الرئيس بيريز أهمية دور ألمانيا المحوري لمستقبل أوروبا موضحا بأن "إسرائيل تأمل في أن تتبنى أوروبا سياسة إيجابية من أجل السلام وسلبية ضد الإرهاب".

وكان فيسترفيله قد دعا في وقت سابق اليوم إلى إسراع استئناف المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين. وقال عقب لقاءه مع رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض اليوم في رام الله: "يتعين علينا أن نفعل كل شيء لإنعاش عملية السلام في الشرق الأوسط في أسرع وقت ممكن". كما أكد فيسترفيله أن حل الدولتين هو الطريق الوحيد لتحقيق سلام دائم في المنطقة. وفي الوقت نفسه دعا رئيس الوزراء الفلسطيني فياض الحكومة الألمانية إلى زيادة دعمها لعملية السلام في الشرق الأوسط.

"التسلح النووي لإيران أمر غير مقبول تماما"

وطالب ليبرمان خلال المؤتمر الصحفي برلين ­التي لا تزال ثاني أكبر شريك تجاري لإيران، باتخاذ­ "موقف واضح إزاء طهران معتبرا إن "الوقت قد حان الآن لاتخاذ قرارات صريحة وواضحة"، أما فيسترفيله فقال بأن التسلح النووي لإيران أمر "غير مقبول تماما"، مؤكدا على أن "أمن إسرائيل غير قابل للتفاوض بالنسبة لأي شخص وبالتأكيد بالنسبة لنا". وكشف الوزير الألماني عن وجود استعداد لفرض عقوبات اقتصادية جديدة على طهران، لكنه أستدرك بالقول: "لن يشارك الجميع في ذلك، لكننا نعلم ما ينبغي فعله".

ومن ناحية أخرى أعرب ليبرمان عن شكره للوساطة الألمانية في قضية الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة منذ عامين ونصف جلعاد شاليط، لكن الوزيرين رفضا الإدلاء بأي تفاصيل حول إفراج محتمل عنه، واكتفى فيسترفيله بالقول: "نأمل جميعا أن يكون هناك نهاية جيدة".

(ع ج م/ دب أ/ أ ف ب)

مراجعة: ابراهيم محمد

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة