1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

"فيتو" روسي صيني يمنع إحالة ملف سوريا للجنائية الدولية

استخدمت روسيا والصين حق النقض من أجل وقف مشروع قرار يحيل جرائم الحرب المرتكبة في سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي. واعتبر سفيرا فرنسا والولايات المتحدة أن موسكو وبكين منعتا تحقيق العدالة في سوريا.

استخدمت كل من روسيا والصين حق النقض (فيتو) في مجلس الأمن الدولي الخميس (22 مايو/ آيار 2014) لمنع إصدار قرار يخوّل المحكمة الجنائية الدولية، التي تتخذ من مدينة لاهاي الهولندية مقراً لها، النظر في جرائم الحرب التي ارتكبت في سوريا.

وفي أول تعليق له على الفيتو الروسي- الصيني، قال سفير فرنسا لدى مجلس الأمن، جيرار آرو، إن رفض مشروع قرار إحالة الملف السوري للمحكمة الجنائية الدولية يعتبر "إهانة للشعب السوري"، مشيراً إلى وجود انقسامات في المجلس تؤثر "سلباً" على الملف السوري. كما أكدت سفيرة الولايات المتحدة لدى المجلس، سامانثا باور، أن الفيتو قدم "حصانة للتنظيمات الإرهابية في سوريا، وليس للأسد فقط"، واعتبرت أن روسيا والصين "منعتا تحقيق العدالة الإنسانية في سوريا".

يشار إلى أن هذه رابع مرة تمنع فيها روسيا والصين إقرار تحرك من جانب مجلس الأمن إزاء سوريا. وموسكو حليف قوي لحكومة الرئيس بشار الأسد. هذا وقتل أكثر من 150 ألف شخص خلال الحرب الدائرة في سوريا. وقال دبلوماسيون إن 62 دولة شاركت في رعاية القرار الذي صاغته فرنسا.

ي.أ/ ع.خ (DW)

مختارات