1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

فوز كاسح للسيسي والإخوان يشكرون "مقاطعة الانتخابات"

أظهرت النتائج الأولية لانتخابات الرئاسة المصرية أن المشير عبد الفتاح السيسي حصل على أكثر من 90 في المائة من الأصوات، في حين توجه "تحالف دعم الشرعية" الرافض لعزل مرسي بالشكر للمصريين على "مقاطعة الانتخابات".

قالت مصادر قضائية مصرية الخميس (29 أيار/ مايو 2014) إن المشير عبد الفتاح السيسي حصل على 93.3 في المائة من الأصوات، مع اقتراب عمليات الفرز من نهايتها بعد تمديد التصويت ليوم ثالث في الانتخابات الرئاسية المصرية، في حين حصل منافسه الوحيد حمدين صباحي على ثلاثة في المائة من الأصوات، بينما بلغت نسبة الأصوات الباطلة 3.7 في المائة. وبلغت نسبة المشاركة في التصويت 44.4 في المائة من إجمالي عدد الناخبين البالغ 54 مليوناً. وكان السيسي قد دعا الأسبوع الماضي إلى نزول 40 مليون ناخب للتصويت.

وأثار انخفاض نسبة المشاركة في الانتخابات عما كان متوقعاً تساؤلات حول مصداقية السيسي، الرجل الذي حقق شعبية كبيرة واعتبره أنصاره البطل الذي يمكن أن يحقق لمصر الاستقرار السياسي والاقتصادي في أعقاب عزل الرئيس الإخواني محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في انتخابات حرة عام 2012 بلغت نسبة التصويت فيها 52 في المائة.

واحتفلت أغلب الصحف المصرية بنتيجة الانتخابات، إذ وصفتها صحيفة الأخبار اليومية بأنها تمثل "يوم أمل لكل المصريين". وانطلقت الألعاب النارية في سماء القاهرة بعد أن بدأت النتائج في الظهور ولوّح أنصار السيسي بالأعلام المصرية وأطلقوا أبواق السيارات في الشوارع المزدحمة.

الشكر على المقاطعة

من ناحية أخرى، قدم ما يطلق عليه اسم "تحالف دعم الشرعية" الرافض لعزل الرئيس السابق محمد مرسي الخميس الشكر للمصريين على ما وصفه بأنه "مقاطعة الانتخابات". وقال التحالف، الذي يتألف من عدة أحزاب وتكتلات يتزعمها الإخوان المسلمون: "نجحت مصر الثورة في اكتساح الانقلابيين في جولة اللجان الخاوية .. استطعتم أن تعصفوا بالانقلاب وأعوانه وتجعلوهم أضحوكة العالم الكبرى الذي تابع مسرحيتهم الهزلية ولجانهم الخاوية".

ودعا التحالف المصريين إلى النزول إلى الشوارع وطالبهم بحرق أعلام الولايات المتحدة وإسرائيل والاتحاد الأوروبي ورفع أعلام مصر وشعار رابعة وصور مرسي.

ع.ج / ي. أ (رويترز، آ ف ب، د ب آ)