″فود ووتش″ تتهم كوكاكولا بالتسبب في تزايد حالات السمنة والسكري | عالم المنوعات | DW | 04.04.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

"فود ووتش" تتهم كوكاكولا بالتسبب في تزايد حالات السمنة والسكري

ذكرت منظمة "فود ووتش" المعنية بحماية المستهلكين ومراقبة المواد الغذائية أن شركة كوكاكولا تقلل من شأن مخاطر مشروباتها السكرية وتروج لها. ونفت كوكاكولا الاتهامات وذكرت أنها تروج أيضا للمشروبات الخالية من السكر.

اتهمت منظمة "فود ووتش" المعنية بحماية المستهلكين ومراقبة المواد الغذائية شركة "كوكاكولا" للمشروبات الغازية بالتسبب في تزايد حالات الإصابة بالسمنة والسكري. وقال المدير التنفيذي لفرع المنظمة في ألمانيا، مارتن روكر، اليوم الأربعاء (الرابع من نيسان/ أبريل 2018) في برلين إن الشركة الرائدة في صناعة المشروبات الغازية تقلل من شأن مخاطر مثبتة علمية لمشروباتها السكرية.

وذكر روكر أن كوكاكولا تحاول عبر حملات ضغط تجنب إجراءات حظر الدعاية لمنتجاتها وفرض ضرائب خاصة عليها. وانتقدت المنظمة استهداف الحملات الإعلانية للشركة على الإنترنت والتليفزيون للأطفال والمراهقين على وجه الخصوص. وأفردت المنظمة في تقريرها الذي جاء في مئة صفحة استراتيجية، شركة كوكاكولا، التي وصفتها المنظمة بأنها مثيرة للشكوك.

ونفت كوكاكولا الاتهامات الموجهة إليها، حيث ذكرت اليوم في بيان أن الشركة تستثمر على نحو فوق المتوسط في الترويج للمشروبات الخالية من السكر أو التي تحتوي على نسب أقل منه. وأضافت الشركة أنها علاوة على ذلك لا تروج لمنتجاتها في وسائط موجهة على الأغلب لأطفال دون 12 عاما، مشيرة إلى أن هذا الإلزام الذاتي تراجعه أطراف مستقلة على نحو دوري.

ز.أ.ب/ع.خ (د ب أ)

مختارات