1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

فهمي لـ DW: على قطر إعادة النظر في مواقفها تجاه مصر

أعلن وزير الخارجية المصري نبيل فهمي في مقابلة خاصة مع DW أن العقبة الوحيدة أمام المصالحة الوطنية هي "لجوء تيار سياسي إلى العنف". فهمي وجه انتقادات شديدة لقطر داعيا إياها "لإعادة النظر في مواقفها السلبية" من مصر.

دعا وزير الخارجية المصري الدكتور نبيل فهمي قطر "لإعادة النظر في مواقفها السلبية" تجاه مصر. وأشار الوزير في مقابلة مع قناة دويتشه فيله DW تبث يوم الأحد المقبل، إلى أن المسألة ليست فقط بين قطر ومصر، بل يتكرر "الأمر نفسه مع البحرين ومع المملكة العربية السعودية ومع الإمارات العربية المتحدة بأشكال مختلفة". وتساءل فهمي قائلا: "هل يعقل أن تكون دولة لديها اختلافات مع كل الدول العربية دون أن يكون هناك شيء يحتاج للمراجعة؟".

وردا على سؤال حول اتهام تركيا بالتورط في دعم الجماعات الإرهابية في مصر، أعلن الوزير أنه ليس سرا أن "اجتماعات كثيرة للتنظيم العالمي للإخوان المسلمين عقدت في تركيا، وكثير من هذه الاجتماعات كان ينتهي إلى خلاصات فيها توجه عدائي لمصر".

وكشف الوزير أن الجماعات الإرهابية المسلحة تتلقى أسلحتها عن طريق التهريب عبر البحر الأبيض المتوسط ومن ليبيا بسبب تفكك الترتيبات الأمنية في هذه الدولة، نافيا توجيه الاتهام للحكومة الليبية. بيد أنه أكد أن "هناك أكثر من طرف يسلح هذه الجماعات، فالأسلحة تأتي من ساحات مختلفة في دول مختلفة، بعضها قد تكون بإيعاز من دول وبعضها من منظمات إرهابية"، رافضا الكشف عن أسماء هذه الدول في المرحلة الحالية.

كما أعلن الوزير أن العقبة الوحيدة التي تقف أمام المصالحة الوطنية في مصر "كانت لجوء تيار سياسي إلى العنف ورفضه الدعوات المتكررة للمشاركة في الحكومة ولجنة المصالحة ولجنة الدستور على مدى الأشهر الماضية"، وذلك في إشارة إلى جماعة الإخوان المسلمين. وحول وجود وساطة ما من قبل الاتحاد الأوروبي أو ألمانيا في سبيل تحقيق المصالحة الوطنية في مصر، أكد فهمي على عدم وجود أي دور لأي طرف أجنبي في الشارع المصري "فالقرار المصري ملك المواطنين المصريين".

والتقى الوزير المصري الأربعاء مع نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير، الذي حث السلطات المصرية على دعم الديمقراطية. وانتقد شتاينماير خلال لقائه مع فهمي في برلين ما رآه قصورا في توفير حرية الرأي وحرية الصحافة في مصر وقال مشيرا لذلك :"نراقب هذا التطور بقلق".وأكد شتاينماير على الدور المحوري الذي تلعبه مصر في شمال إفريقيا وقال إن هذا الدور يزيد من أهمية انتقال مصر إلى ديمقراطية راسخة.

م.إ/ أ.ح (DW)

مختارات