فنانة مصرية تصف أصوات المؤذنين بـ″الجعير″ والأوقاف تؤيدها | عالم المنوعات | DW | 27.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

فنانة مصرية تصف أصوات المؤذنين بـ"الجعير" والأوقاف تؤيدها

وصفُ الممثلة المصرية شيرين رضا لأصوات بعض المؤذنين بـ"الجعير" أثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر. وبين مؤيد ومخالف أعلنت وزارة الأوقاف المصرية تأييدها لتصريح الفنانة عن الآذان.

خلفت مطالبة الممثلة المصرية "شيرين رضا" بتوحيد الأذان جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وأيدها البعض معتبرا أنها محقة في مطلبها، وأنها لم تتجاوز وصف واقع يعيشه المجتمع. وعارضها وانتقدها كثيرون واعتبروا مطلبها مساسا بالدين وحرمته. وترى الممثلة "شيرين" أن تداخل أصوات الرجال خلال تأديتهم الآذان مزعجة وتسيء للإسلام وطالبت بتوحيد الأذان حرصا على راحة المواطنين، لكنها أطلقت على ذلك وصف "الجعير".

وأعلنت وزارة الأوقاف المصرية، على لسان جابر طايع رئيس القطاع الديني، أنها تؤيد تصريحات شيرين رضا، وأن حديث الفنانة ناتج عن غيرة زائدة على الإسلام والدين، ونفى المصدر ذاته وجود أي تجاوز من جانبها حسب ما ذكره موقع "العربية". وأضاف طايع أن وزارة الأوقاف المصرية تدقق في اختيار المؤذنين وفق ضوابط وشروط صارمة لإرضاء المواطنين وتشجيعهم على أداء شعائرهم الدينية. وقال طايع أن سبب تأجيل توحيد الآذان هي السرقة التي طالت أجهزة الآذان من المساجد خلال ثورة 25 يناير عام 2011.

ع.اع./ف.ي

مختارات