1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

فرانكفورت يسحق نورنبرغ وهزيمة ليفركوزن أمام هوفنهايم

استكملت اليوم الأحد منافسات الأسبوع السادس والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم ـ البوندسليغا ـ بلقاءين، سحق فرانكفورت في الأول نورنبغ بخمسة أهداف مقابل اثنين، وفي الثانية ألحق هوفنهايم هزيمة بليفركوزن.

في المباراة الأولى التي جرت بعد ظهر اليوم الأحد(23آذار/مارس2014) وفي إطار منافسات الأسبوع السادس والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم ابتعد فريق اينتراخت فرانكفورت خطوة مهمة عن دائرة الهبوط بالدوري الألماني بفضل فوزه الساحق على ملعب مضيفه نورنبرغ بخمسة أهداف مقابل هدفين. ونجح اينتراخت في التقدم بثلاثة أهداف ولكن نورنبرغ رد بهدفين، مما أشعر اينتراخت بخطورة موقفه ليضاعف الفريق من فاعليته الهجومية ويحرز هدفين آخرين في الثواني الأخيرة من المباراة.

وتقدم لاعب الوسط السويسري ترانكييو بارنيتا بهدف لاينتراخت في الدقيقة21 بمساعدة زميله شتيفان اينر.

وأضاف المهاجم الإسباني خوسي لويس خوسيلو الهدف الثاني لاينتراخت في الدقيقة الثالثة من بداية الشوط الثاني، في هدف أخر من صناعة شتيفان اينر. وأحرز المدافع المخضرم الكسندر مادلونغ الهدف الثالث لاينتراخت في الدقيقة 53.

ولكن نورنبرغ لم يستسلم ورد بهدفين حملا توقيع المهاجم السويسري جوزيب دراميتش ولاعب الوسط الإسباني جوزيه كامبانا في الدقيقتين 64 و71 . وتبددت آمال نورنبرغ في إدراك التعادل بعدما أشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه لاعب الفريق هوراسيو خافيير بينولا في الدقيقة 80 .

وقبل دقيقتين من نهاية المباراة استغل اينتراخت النقص العددي في صفوف أصحاب الأرض ليسجل الفريق رابع أهدافه عن طريق خوسيلو، وهو ثاني أهداف النجم الإسباني في مباراة اليوم. ووضع المهاجم التشيكي الصاعد فاكلاف كادليتش بصمته على المباراة بتسجيله الهدف الخامس لاينتراخت في الوقت بدل الضائع.

ورفع اينتراخت فرانكفورت رصيده إلى 29 نقطة ليتقدم إلى المركز الثاني عشر، بينما تجمد رصيد نورنبرج عند23 نقطة في المركز قبل الأخير من القاع.

أزمة ليفركوزن تترسخ

Bundesliga Leverkusen - Hoffenheim

انتوني موديستي يحتفل مع زملائه بعد تسجيل هدفه

وفي المباراة الثانية التي جرت اليوم الأحد والتي جمعت ليفركوزن وعلى أرضه مع نادي هوفنهايم ترسخت أزمة الفريق الذي لم يذق طعم الفوز في تسع مباريات متتالية، حيث خسر ثلاث نقاط مهمة قد تحسم أمر الحصول على فرصته في المشاركة في البطولات الأوروبية الموسم القادم. نادي هوفنهايم سحق ليفركوزن بثلاثة أهداف مقابل هدفين. وبذلك وضع هوفنهايم مسافة كافية بينه وبين منطقة الهبوط.

سجل أهداف الفائز هوفنهايم المهاجم صاليحوفيج في الدقيقة 14 عن ضربة جزاء. ثم جاء دور كفين فولاند ليسجل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة الأربعين. وأخيرا ختم اللاعب انتوني موديستي سجل التهديف بهدف ثالث في الدقيقة 89. أما أهداف ليفركوزن فسجلهما كل من شتيفان كيسلينغ في الدقيقة 39 وقائد الفريق زيمون رولفيس في الدقيقة 54. وفيما يبقى ليفركوزن في المركز الرابع في جدول الدوري صعد هوفنهايم إلى المركز العاشر الآمن في الجدول بعيدا كل البعد حاليا عن مخاطر الهبوط.

ح.ع.ح/م.س (د.أ.ب/أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة