1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

عودة ثلاثة رواد بعد مهمة استمرت 166 يوما

غادر ثلاثة رواد فضاء، روسيان وآخر أمريكي محطة الفضاء الدولية تاركين إدارة المحطة لطاقم محدود العدد إلى أن يصل بدلاء لهم في وقت لاحق هذا الشهر. وقد هبطت المركبة التي تقلهم بسلام في كازاخستان في وقت مبكر من صباح اليوم.

قالت وكالة الفضاء والطيران الأمريكية "ناسا" إن مركبة "سويوز" تقل ثلاثة رواد من محطة الفضاء الدولية هبطت اليوم (الأربعاء 11 من سبتمبر/ أيلول 2013) في كازاخستان. وهبطت المركبة الفضائية في سهول كازاخستان صباح اليوم وعلى متنها القائد بافيل فينوجرادوف ومهندس الطيران الكسندر ميسوركين الذي يعمل بوكالة الفضاء الاتحادية الروسية (روسكوزموس) ومهندس الطيران في "ناسا" كريس كاسيدي.

وكانت المركبة انفصلت عن المحطة الدولية قبل هبوطها بنحو ثلاث ساعات ونصف الساعة، واتجه إليها فريق إنقاذ بمروحية. وترك الرواد ثلاثة من زملائهم في المحطة الدولية، وهم كارين نيبرج (الولايات المتحدة) ولوكا بارميتانو (إيطاليا) وفيودور يورتشيخين (روسيا). وسلم فينوجرادوف قيادة المحطة الدولية إلى زميله يورتشيخين يوم الاثنين. ومن المقرر أن يدير المحطة ثلاثة رواد فقط حتى ينضم إليهم طاقم جديد من ثلاثة أفراد يتوقع وصوله في نهاية أيلول/سبتمبر.

ح.ز/ ط.أ / د.ب.أ / رويترز)

مختارات