1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

عملية عسكرية في سيناء لتحرير الجنود المختطفين

تداهم القوات المصرية حسب مصدر أمني منازل مهجورة لجماعات متشددة في سيناء وذلك في محاولة لتحرير7 جنود مختطفين. ويشارك في العملية العسكرية آليات عسكرية تابعة للجيش وعدد من الطائرات الحربية.

أكد مصدر أمني مصري أن قوات مشتركة من الجيش والشرطة، فرضت طوقا أمنيا على قرية "صلاح الدين" بالشيخ زويد أثناء العملية التي بدأتها في سيناء لتحرير سبعة جنود مختطفين. وقال المصدر، في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) ظهر اليوم الثلاثاء (21 مايو/ أيار 2013) إن القوات المصرية تحاصر قرية صلاح الدين بأكملها نظرا لوجود معلومات تفيد باختباء خاطفي الجنود بالقرية المذكورة. وكان مصدر أمني مصري رفيع المستوى بسيناء قد أعلن في وقت سابق اليوم أن آليات عسكرية تابعة للجيش تداهم منازل مهجورة ومنازل لجماعات متشددة بقرية الجميعي جنوب مدينة الشيخ زويد تحت غطاء جوي مكثف لمروحيات عسكرية من أجل تحرير سبعة جنود مختطفين.

وذكر المصدر أن الجيش المصري شرع بمداهمة منازل بالمنطقة باستخدام ثلاث طائرات حربية تحلق فوق منطقة المداهمات لتأمين القوات المداهمة. وتوقع مصدر أمني مسؤول تحرير الجنود في عمليات مباغتة وسريعة وفقا للخطة الموضوعة والتي يقودها قائد الجيش الثاني الميداني اللواء أحمد وصفي. وتحلق طائرات حربية ومروحيات بكثافة فوق سماء العريش وحتى المنطقة الحدودية الشرقية في سيناء والمعروفة بـ/المنطقة ج/ منزوعة السلاح والتي تضم منطقة رفح والشيخ زويد والقرى المحيطة والملاصقة للحدود المصرية مع إسرائيل.

ط.أ/ م.م / (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة