1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

عمدة روما ترفض دعم ملف تنظيم أولمبياد 2024

بات من المرجح أن تسحب روما ملف ترشحها لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية للمرة الثانية خلال أربعة أعوام، بعدما أبدت العمدة الجديدة للعاصمة الإيطالية عدم دعمها لتنظيم روما دورة الألعاب الأولمبية الصيفية عام 2024.

رفضت فيرجينا راجي، التي انتخبت في شهر حزيران/يونيو الماضي عمدة للعاصمة الإيطالية روما دعم ملف ترشح المدينة لاستضافة الأولمبياد وقالت اليوم الأربعاء (21 ايلول/ سبتمبر) إن "دعم هذا الترشح يعد تصرفا غير مسؤول "، مشيرة إلى أن هناك في المدينة الكثير من المسائل الأكثر إلحاحا ينبغي التعامل معها. وأوضحت راجي أن "تنظيم الأولمبياد بمثابة حلم تحول في نقطة معينة إلى كابوس". وسبق للجنة الأولمبية الإيطالية أن أعلنت قبل هذا الإعلان عزمها الانسحاب من سباق المنافسة على تنظيم أولمبياد 2024، إذا لم ينل ملف روما دعم راجي.

وكانت روما قد سحبت ترشحها لتنظيم أولمبياد 2020، بناء على قرار رئيس الوزراء الإيطالي السابق ماورو مونتي الذي أرجع اتخاذه هذا القرار لأسباب مالية. واستضافت العاصمة الإيطالية الأولمبياد الصيفية عام 1960، فيما يعتبر أولمبياد تورينو الشتوي عام 2006، آخر دورة أولمبية قامت إيطاليا بتنظيمها.

ونال ملف روما لتنظيم الأولمبياد دعم إجنازيو مارينو عمدة المدينة السابق، حيث حصل الملف على أغلبية كبيرة في مجلس المدينة العام الماضي، كما أعلن ماتيو رينزي رئيس الوزراء الإيطالي أيضا دعمه الكامل لاستضافة المدينة الأولمبياد. وتشترط اللجنة الأولمبية الدولية، التي سوف تختار المدينة المنظمة لأولمبياد 2024 في أيلول/سبتمبر العام القادم، على المدن الراغبة في الترشح لاستضافة الدورة، ضرورة الحصول على الدعم الكامل من مسؤولي المدينة وكذلك حكومة الدولة.

ومازالت لوس أنجليس الأمريكية والعاصمة الفرنسية باريس ونظيرتها المجرية بودابست تواصل مسيرتها في سباق المنافسة على استضافة أولمبياد 2024. وكانت مدينة هامبورغ الألمانية قد تقدمت بعرض لتنظيم الدورة قبل أن تسحب ملفها بناء على استفتاء جرى العام الماضي، فيما تم تصعيد لوس أجليس بدلا من مدينة بوسطن الأمريكية التي افتقرت للدعم السياسي والمالي.

وسيكون انسحاب إيطاليا من سباق الترشح على استضافة أولمبياد 2024 ضربة موجعة للجنة الأولمبية الدولية التي تحاول، من خلال أجندة 2020 الأولمبية، جعل تقديم ملفات الاستضافة أكثر جاذبية مرة أخرى. واقتصر سباق الترشح النهائي على تنظيم أولمبياد 2022 الشتوي على ملفين فقط، حيث تم اختيار العاصمة الصينية بكين لاستضافة الدورة على حساب مدينة ألماتي الكازاخية.

ع.ج/ أ.ج (أ ف ب، د ب أ)

مختارات