1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

على البشرية أن تخفض استهلاكها من السكر إلى النصف!

من يريد تجنب الإصابة بتسوس الأسنان وزيادة الوزن وأمراض أخرى، عليه أن يصغي لهذه النصيحة من منظمة الصحة العالمية: لا تتناول أكثر من 25 غراما من السكر يوميا.

على البالغين ألا يتناولوا أكثر من ست ملاعق صغيرة من السكر يوميا،إذا أرادوا تجنب مخاطر صحية مثل زيادة الوزن وتسوس الأسنان المرتبطين بالأغذية التي تحتوي على السكر. هذا ما خلصت إليه دراسات مكثفة أجرتها منظمة الصحة العالمية.

وأصدرت المنظمة التابعة للأمم المتحدة إرشادات جديدة بألا يزيد السكر عن خمسة بالمائة من مقدار الطاقة المتناولة يوميا، وقالت إن توصياتها مبنية على "مجمل الأدلة بخصوص العلاقة بين تناول السكريات الحرة وزيادة الوزن وتسوس الأسنان".

و"تؤثر السمنة حاليا على نصف مليار شخص في العالم وهي في ازدياد في جميع المراحل العمرية، وخاصة في الدول المنخفضة والمتوسطة الدخل"، وفقا لفرانسيسكو برانكا، مدير قسم التغذية في منظمة الصحة العالمية، الذي أشار إلى أن السكريات الحرة هي سبب رئيسي لشيوع السمنة.

وتشمل السكريات الحرة السكريات الأحادية، والمركبات السكرية الثنائية التي تضيفها الشركات المصنعة أو الطهاة أو المستهلكين إلى الأغذية، والسكريات الموجودة بشكل طبيعي في العسل وعصائر الفاكهة ومركزات الفواكه.

والخمسة في المائة من إجمالي الطاقة المتناولة تعادل حوالي 25 غراما - أو نحو 6 ملاعق صغيرة - من السكر يوميا بالنسبة لبالغ يتمتع بوزن طبيعي.

وقالت المنظمة إن مستوى الخمسة في المائة ينبغي أن يكون هدفا، واصفة ذلك بأنه "توصية مشروطة"، لكنها جددت التأكيد على "توصية قوية" بألا تزيد نسبة السكريات عن 10 بالمائة من الطاقة المتناولة يوميا.

وقالت المنظمة "يتزايد القلق من أن استهلاك السكريات الحرة- لاسيما في صورة المشروبات المحلاة بالسكر- يزيد من الطاقة الكلية المتناولة، وقد يقلل من تناول الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية مناسبة بشكل أكبر من الناحية الغذائية".

وأضافت أن هذا قد يؤدي إلى "أنظمة غذائية غير صحية وزيادة في الوزن وزيادة خطر الإصابة بأمراض غير معدية مثل القلب والسكري والسرطان".

ف.ي/ ع.خ (رويترز)

مواضيع ذات صلة