1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

علماء: الملك ريتشارد الثالث لم يكن أحدبا

وجه الكاتب المسرحي والشاعر الشهير وليام شكسبير انتقادات لاذعة للملك ريتشارد الثالث آخر ملك انجليزي قتل في معركة قبل أكثر من 500 عام وأسهب في نعته بأنه "ضفدعة قبيحة حدباء شائهة المنظر"، لكن العلماء لهم رأي آخر فيه.

William Shakespeare Portrait Bild Gemälde von John Taylor

الكاتب المسرحي والشاعر الإنجليزي ويليام شكسبير

يبدو أن الشاعر الشهير وليام شكسبير لم يصب كبد الحقيقة عندما وصف الملك ريشاد الثالث بأنه "أحدب بشع بالغ الدمامة لدرجة تدفع الكلاب للنباح الشديد لمرآه."، إذ قال العلماء إن التحليل الشامل الذي أجروه على رفات الملك ريتشارد الثالث بما في ذلك إعادة تصوير شكل عموده الفقري بالاستعانة بصور ثلاثية الأبعاد أكد أن الملك الانجليزي لم يكن أحدب الظهر بأي حال من الأحوال بل كان يعاني من حالة إنحناء جانبي في العمود الفقري.

ورصد العلماء تشوها في الحبل الشوكي يشبه حالة الانحناء الجانبي للعمود الفقري عندما تم استخراج الهيكل العظمي للملك الانجليزي وجمجمته ذات الكسور في مدينة ليستر عام 2012 في واحد من أهم الإكتشافات الأثرية المهمة في تاريخ انجلترا الحديث. ونجح العلماء في تجميع نموذج بلاستيكي ثلاثي الأبعاد للعمود الفقري للملك القتيل استنادا إلى صور بالأشعة المقطعية للعظام ليقدموا أول تقرير واف عن حالة الملك ريتشارد في دراسة نشرت نتائجها دورية لانسيت الطبية.

وقال الباحثون إن العمود الفقري للملك ريتشارد ظهر عليه انحناء واضح نحو اليمين بدرجة تتراوح بين 65 و85 درجة وقدر من الالتواء الذي نجم عنه شكل شبه حلزوني . وأضافوا أن شخصا بهذه الأعراض ربما أجريت له جراحة في أيامنا هذه لتقويم هذا الاعوجاج. وأضافوا أن كتفه اليمنى كانت أعلى من اليسرى وكان جذعه أقصر نسبيا من أطرافه.

يذكر أن الملك ريتشارد قتل في سن 32 وهو يذود عن عرشه في معركة بوسوورث فيلد عام 1485. وبوفاته انتهى حكم سلالة ملوك آل بلانتاجنت وبدأ حكم أسرة تيودور بتولي الملك هنري السابع عرش البلاد.

أ.ب/ع.ج.م (رويترز)

مختارات