1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

صنع في ألمانيا

عشر سنوات على توسيع الاتحاد الأوروبي

في عام 2004، كانت جمهورية التشيك واحدة من عشر دول التي انضمت إلى الاتحاد الأوروبي. كان هذا الانضمام فرصة سياسية لهذه الدول ولكن أيضا تحديا اقتصاديا. حققت التشيك تقدما كبيراً، حيث أصبح الناتج المحلي الإجمالي للفرد الواحد في العام 2012 أعلى من البرتغال وأصبحت التشيك وجهة للكثير من المستثمرين لسنوات عديدة مما حرك عجلة الإقتصاد وخلق العديد من فرص العمل.

مشاهدة الفيديو 04:31

الآن، يبدو أن النمو الاقتصادي في هذه الدولة في التراجع، وبدأ التشكك والخوف يراودان التشيكيين. جوانا غوتشالك إلتقت ببعض سكان مدينة بلسن الذين عايشوا هذا التحول.