1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

عاصفة "القديس جود" توقع قتلى وتقطع الكهرباء في غرب أوروبا

هبت عاصفة قوية على بريطانيا وهولندا، أدت إلى مقتل عشرة أشخاص وإلغاء آلاف الرحلات الجوية. وبعد أن وصلت آثارها إلى فرنسا وألمانيا، تستعد الدنمارك والسويد لاستقبالها.

ضربت عاصفة قوية دول غرب أوروبا. ففي بريطانيا وهولندا وألمانيا وفرنسا أسفرت العاصفة التي هبت اليوم الاثنين (28 أكتوبر/ تشرين الأول 2013) عن مقتل عشرة أشخاص وانقطاع الكهرباء وإلغاء المئات من الرحلات الجوية ورحلات القطارات. وهبت رياح تصل سرعتها إلى 160 كيلومترا في الساعة على جنوب انكلترا وويلز فأعاقت خطط ملايين المسافرين في أسوأ عاصفة تسجل في بريطانيا منذ سنوات.

وأطلقت وسائل الإعلام البريطانية على العاصفة اسم "القديس جود" شفيع القضايا اليائسة الذي يصادف عيده الاثنين، بعد أن كانت التسمية الأصلية للعاصفة هي العاصفة "كريستيان".

ولقي شخص حتفه في بلدة واتفورد شمال لندن، حيث قالت الشرطة إن رجلا في الخمسينيات من عمره توفي إثر سقوط شجرة على سيارته. كما لقيت فتاة /17 عاما/ حتفها بينما كانت نائمة جراء سقوط شجرة على منزلها في بلدة هيفر بمقاطعة كنت الإنجليزية. وعثر على جثماني رجل وامرأة تحت أنقاض ثلاثة منازل انهارت بعد انفجار نجم على الأرجح عن انفجار قارورة غاز بسبب العاصفة. ولا يزال صبي بريطاني /14 عاما/ في عداد المفقودين ويعتقد أن الرياح جرفته إلى البحر من ساحل شرق ساسكس.

وذكرت الشرطة إن ثلاثة أشخاص لقيا حتفهما وأصيب طفل إثر سقوط شجرة على سيارة في غيلزنكيرشن غربي ألمانيا.

وفي فرنسا، يعتقد أن صيادة فرنسية في الخمسينات من عمرها تعرضت لنفس المصير على جزيرة بيل - إيل قبالة سواحل بريتاني. كما توفيت سيدتان في هولندا جراء سقوط أشجار، إحداهما لقيت حتفها في بلدة غراشت والأخرى في أمستردام بحسب مسؤولين. وفي جيليليجي بجزيرة زيلاند الدنماركية لقي رجل مصرعه جراء سقوط بلاطة قرميد من أسطح أحد المباني.

وهبت رياح عاتية تبعت العاصفة "كريستيان" أيضا على هولندا فاقتلعت الأشجار وأدت إلى وقف حركة القطارات المتجهة إلى العاصمة أمستردام. ويتوقع أن تصل سرعة الرياح إلى ذروتها في وقت الظهيرة وتتجاوز 130 كيلومترا في الساعة.

وألغيت خمسون رحلة جوية في مطار سخيبهول الدولي بهولندا وأعلن ميناء روتردام أكثر موانئ أوروبا ازدحاما تأجيل مواعيد وصول وانطلاق السفن. وأعلن مطار هيثرو في لندن إلغاء 130 رحلة جوية ونصح الركاب بالاتصال بشركات الطيران للتأكد من عدم إلغاء رحلاتهم قبل السفر.

من فرنسا إلى السويد

كما انقطعت الكهرباء عن العديد من المنازل في غرب فرنسا. ووفقا لبيانات شركة "إيه آر دي إف" للطاقة، أدت العاصفة إلى انقطاع الكهرباء في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين عن 75 ألف منزل، خاصة في منطقة نورماندي. وبلغت سرعة العاصفة بالقرب من المناطق الساحلية 140 كيلومترا/ ساعة. وأدى ذلك إلى توقف حركة العبارات بين مدينة كاليه شمال فرنسا ودوفر في بريطانيا.

فيما تستعد الدنمارك والسويد لمواجهة عواصف جوية قادمة من القنال الإنجليزي. وأصدر مكتب الأرصاد السويدي أعلى درجات التحذير في خمس مقاطعات بجنوب غرب البلاد متوقعا هبوب زوابع تصل إلى حد العاصفة. كما تم أيضا إلغاء خدمات العبارات بما في ذلك بين ميناء ياشتاد وجزيرة بورنهولم الدنماركية على بحر البلطيق.

ع.خ/ ف.ي (د.ب.ا، أ.ف.ب، رويترز)

مواضيع ذات صلة