1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ظهور قوي لمنتخبات أميركا الجنوبية والكونكاكاف

تمكنت منتخبات أميركا الجنوبية والكونكاكاف من الظهور بقوة في مونديال البرازيل على حساب منتخبات أوروبية حاملة للقب، مثل اسبانيا وانكلترا،التي خرجت من الدور الأول فيما تستعد ايطاليا لمباراة حاسمة أمام اوروغواي.

كان من المتوقع أساسا أن يشكل المناخ في القارة الأميركية الجنوبية مشكلة بالنسبة للمنتخبات الأوروبية الساعية إلى الظفر بكأس العالم، غير أن هذا لم يحصل. لكن المفاجأة بالنسبة لخبراء الكرة تجلت في توديع منتخبات أوروبية مثل اسبانيا وانكلترا وفريق يلعب بالطريقة الأوروبية مثل استراليا من الدور الأول، وفي وإحراج بطل للعالم مثل ايطاليا من قبل منتخب كوستاريكا، والظهور القوي لمنتخبات مثل تشيلي والأورغواي بالإضافة إلى نتائج منتخب البرتغال المخيبة للآمال.

في سان خوسيه عاصمة كوستاريكا تستمر الاحتفالات أمام نافورة "فوينتي دي لا هيسبانيداد" منذ فوز منتخبها على ايطاليا 1- صفر الجمعة الماضي في مباراته الثانية ، حيث ضمن بذلك تأهله للدور الثاني. لم يكن أحدا يتصور أن كوستاريكا المغمورة ستساهم في إقصاء انكلترا وتحرج ايطاليا في مجموعة الموت الرابعة التي تضم أيضا الاوروغواي.

WM 2014 Gruppe D 2. Spieltag Italien Costa Rica

فاز منتخب كوستاريكا على بطل العالم الأسبق منتخب أيطاليا بهدف نظيف

كان الفوز الأول لكوستاريكا على الاوروغواي (3-1) صادما. وحينها اعتبر المدرب البرتغالي الشهير جوزيه مورينيو أن "كوستاريكا حققت نتيجة مفاجئة واستبعد تكررها مرة ثانية أمام ايطاليا. "ستكون مفاجئة كبرى ألا تفوز ايطاليا في هذه المباراة" كما قال. لكن المفاجئة حدثت. فبعد الفوز الصاخب على ايطاليا، لم يتأخر المدرب الكولومبي خورخي لويس بينتو بالرد على مورينيو، ليشكره على "شكوكه من إمكاناتنا"، وتابع "إن مورينيو، الذي اعتبره قدوة لي، قال إننا لن نحقق المفاجأة مرة ثانية!".

ويحتضن ملعب "ارينا داس دوناس" مقابلة المنتخبين الايطالي الاوروغوياني في الجولة الثالثة الأخيرة من المجموعة يوم الثلاثاء (24 حزيران / يونيو 2014). فالمنتخب الايطالي بحاجة إلى تعادل في هذه المقابلة لتجنب تكرار خيبته في مونديال جنوب أفريقيا 2010، حين ودع الدور الأول دون أي انتصار متنازلا بذلك عن اللقب الذي توج به في ألمانيا 2006، وذلك لأنه يتفوق على منافسه الأميركي الجنوبي بفارق الأهداف. أما الاوروغواي فالتأهل رهن بالفوز على ايطاليا.

مستوى ارجنتيني متواضع

وبالنسبة لمنتخب الأرجنتين فهو لم يظهر لغاية الآن بالمستوى المعهود، لكن نجم الأرجنتيني ليونيل ميسي اعترف في الوقت نفسه بأن منتخب التانجو مازال "بحاجة إلى التحسن". وصرح ميسي عقب المباراة أمام إيران ضمن المجموعة السادسة والتي انتهت بهدف واحد للاشيء أحرزه ميسي في الدقائق الأخيرة من المباراة "نحن أول من ندرك أننا لم نصل بعد للمستوى الأفضل ".

Fußball WM 2014 Australien gegen Spanien

خرج كل من منتخب اسبانيا حامل اللقب ومنتخب أستراليا من الدور الأول للبطولة

خروج حامل اللقب

منتخب تشيلي قدم عروضا قوية وفاز على أسبانيا بهدفين نظيفين وعلى أستراليا بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد وانتقل مع هولندا إلى الدور الثاني للبطولة. وعبر أرتورو فيدال نجم خط وسط منتخب تشيلي عن اعتقاده بأنه ينتمي إلى الجيل الأفضل من لاعبي كرة القدم في بلاده وأنه قادر على الوصول معهم إلى المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل.

اسم "لا روخا" يشير الى المنتخب الاسباني الذي أصبح مرجعا كرويا في الأعوام الأخيرة بعد أن فرض هيمنته عالميا بعد تتويجه بطلا للنسختين الأخيرتين من كأس أوروبا (2008 و2012) واحرازه على كأس العالم (2010) للمرة الأولى في تاريخه. لكن اللقب "لا روخا" ينطبق أيضا على منتخبات أخرى مثل منتخب التشيلي الذي لم يدخله الكثيرون في حسابات مونديال البرازيل 2014. المفاجأة هي أن فريق المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي أطاح بالمنتخب الاسباني من الدور الأول بالفوز عليه ب 2- صفر في مباراة كان الأخير بحاجة ماسة إلى نقاطها الثلاث من اجل الحفاظ على آماله في بلوغ الدور الثاني.

Fifa WM 2014 Uruguay England

أنهت الأوروغواي آمال انكلترا واخرجتها من المنافسة بفوزها عليها بهدفين لهدف

كولومبيا والمكسيك والبرازيل

كما تصدر المنتخب الكولومبي المجموعة الثالثة بست نقاط بعد فوزه على اليونان وساحل العاج، حاصلا بذلك على بطاقة التأهل للمرحلة الثانية. ويأتي خلفها منتخب ساحل العاج الحاصل على ثلاث نقاط بعد فوزه على اليابان وتنتظره مباراة حاسمة أمام اليونان، التي لها نقطة واحدة فقط بعد تعادلها مع اليابان.

منتخب المكسيك جمع سبع نقاط واحتل المركز الثاني بعد فوزه أمس على الكاميرون بهدف للاشيء وبثلاثة أهداف لهدف على فريق أوروبي آخر هو منتخب كرواتيا ليحتل المركز الثاني ضمن المجموعة الأولى التي تتصدرها البرازيل بسبع نقاط أيضا وبفارق الأهداف عن المكسيك. ورغم الظهور المتواضع لمنتخب البرازيل في بداية البطولة وتعادله امام المكسيك من دون اهداف، فقد عوض ذلك من خلال فوزه الكبيرعلى الكاميرون ب 4/1.

مهمة منتخب الإكوادور تبدو صعبة للحصول على بطاقة التأهل الثانية للمجموعة الخامسة، فهو يحتل المركز الثاني بثلاث نقاط وبفارق الأهداف أمام المنتخب السويسري وخلف المنتخب الفرنسي المتصدر بست نقاط. وإذا ما فاز على المنتخب الفرنسي أو تعادل معه في اللقاء الأخير فإن الأمر يتطلب فوز منتخب هندوراس أو تعادله مع منتخب سويسرا، وهو أمر يصعب تحقيقه، حيث يوجد في مؤخرة المجموعة.

مختارات