1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

طيارو لوفتهانزا يبدأون إضرابا يستمر ثلاثة أيام

بدأ طيارو شركة لوفتهانزا الألمانية إضرابا قد يصبح واحدا من أكبر الإضرابات في تاريخ الشركة، مما سيضطر أكبر ناقل ركاب جوي في أوروبا إلى إلغاء نحو 3800 رحلة، الأمر الذي سيؤثر على نحو 425 ألف راكب.

بدأ طيارو شركة النقل الجوي الألمانية (لوفتهانزا) صباح اليوم الأربعاء (الثاني من إبريل/نيسان) إضرابا عن العمل لمدة ثلاثة أيام، دعت إليه النقابة التي تمثل معظم طياري الشركة وعددهم 5400 يسعون للتأكيد على مطلبهم الخاص باستمرار نظام التقاعد المبكر. وذكر متحدثون عن الشركة أن الوضع في مطار فرانكفورت، ثالث أكبر مطار في أوروبا، ومطار ميونيخ كان هادئا صباح اليوم نظرا لأنه جرى إبلاغ الركاب مبكرا بإلغاء الرحلات.

ودعا وزير النقل الألماني الكسندر دوبرينت لوفتهانزا والنقابة لإيجاد حل سريع من أجل المسافرين، ونقلت صحيفة بيلد الألمانية اليومية عنه قوله: "كل يوم يستمر فيه الإضراب يعيق حركة مئات الآلاف"، كما يؤثر الإضراب على ذراع الشحن للوفتهانزا والناقلة الاقتصادية جيرمان وينجز التابعة لها. وفي هذه الأثناء دعت لوفتهانزا لإجراء محادثات مجددا مع ممثلي الطيارين. وقالت باربرا شايدلر المتحدثة باسم لوفتهانزا لتلفزيون رويترز اليوم الأربعاء "نود... أن نبدأ محادثات جديدة في أسرع وقت ممكن حتى أثناء الإضراب لأنني أعتقد أن بوسعنا التوصل لحل جيد".

وكانت شركة لوفتهانزا قد أعلنت أول أمس الاثنين أنها ستوقف حركة الطيران لديها بشكل شبه كامل اعتبارا من الأربعاء وحتى يوم الجمعة المقبل بسبب إضراب الطيارين الذين يبلغ عددهم نحو 5400 طيار بالإضراب عن العمل. ويبلغ إجمالي الرحلات التي ستضطر الشركة لإلغائها في هذه الفترة 3800 رحلة حسبما ذكرت الشركة. وحسب الشركة فإن عدد الرحلات التي ستنفذها طائرات الشركة خلال هذه الفترة لن يتجاوز 500 رحلة وهي الرحلات التي سينفذها طيارون يعملون لدى كل من شركة أويرو وينجز وشركة لوفتهانزا سيتي لاين و شركة اير دولوميتي.

وأشارت الشركة إلى أن إلغاء هذا العدد الكبير من الرحلات سيؤثر على نحو 425 ألف راكب وأنها تقدم لهؤلاء الركاب المتضررين فرصا لتعديل الحجز. ويعتبر هذا الإلغاء لمثل هذا العدد من الرحلات من المرات القليلة في تاريخ الشركة الأكبر في أوروبا التي تضطر فيها للحد من حركة الطيران لديها بهذا الشكل وهو ما يمكن أن يكبدها عشرات الملايين.

ع.ج.م/س .ك (رويترز، د ب أ)

مواضيع ذات صلة