طفل يبكي بعد منعه من تحية ميسي.. فماذا فعل؟ | عالم الرياضة | DW | 31.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

طفل يبكي بعد منعه من تحية ميسي.. فماذا فعل؟

رق قلب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي على طفل أبعده حراس كانوا حوله بعد أن حاول الصغير تحية ميسي. الأرجنتيني توقف وطلب من مرافقيه مناداة الطفل، فماذا فعل مع المشجع الصغير لمنتخب التانغو الأرجنتيني؟

أظهر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قلباً كبيراً بعد أن تأثر لموقف طفل من مشجعيه حاول الوصول إليه فمنعه الحرس. ميسي كان في طريقه إلى الدخول إلى الفندق مع منتخب بلاده، حين هرع إليه طفل من مشجعيه ومشجعي المنتخب الأرجنتيني. فسحبه أحد الحراس إلى جانب وأبعده عن بوابة الفندق وميسي. لاحظ اللاعب الأرجنتيني ذلك، وبدا من الصورة أنه تأثر كثيراً حين شاهد الطفل يجهش بالبكاء، فطلب من مرافقيه مناداة الصغير.

وحين عاد الصغير الباكي إليه تكلم معه ميسي واحتضنه أكثر من مرة، حتى هدأ المشجع الصغير ولم يرحل إلا وهو راض بعد خيبة أمل كان يمكن ان تكون كبيرة لولا ملاحظة ميسي للموقف.

يُذكر أن ميسي يحضر للقاءات حول تصفيات كأس العالم القادمة مع منتخب بلاده، قبل مواجهات مع الأوروغواي وفنزويلا.

ع.خ/ ع.غ

مختارات