1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

طرق بديلة لعلاج الآلام الداخلية المزمنة

غالبا ما يكون التوتر النفسي هو السبب الرئيسي لظهور الآلام الداخلية المزمنة عند بعض المرضى. وإلى جانب الأدوية والحقن المسكنة للآلام، ينصح بعض الأطباء إلى إتباع طرق بديلة أثبتت نجاعتها في التخفيف من حدة هذه الآلام.

مشاهدة الفيديو 02:49

علاج الآلام المزمنة التداخلية

علاج الآلام الداخلية المزمنة عن طريق الحبوب والحقن دون غيرها من وسائل العلاج لا يكفي. ففي ألمانيا، يعاني حوالي 13 مليون شخص من آلام داخلية مزمنة تختلف مسبباتها. وتعد ماريون بيترس (53 عاما) واحدة من هؤلاء المرضى الذين يعانون من آلام داخلية. فقد بدأت معاناة بيترس مع الآلام بعد أن فقدت سبعة أصدقاء مقربين لها خلال 12 عاما، مما جعل جسمها يقع فريسة للألم.

وتعزو الطبيبة النفسية كريستيانه بيتزفيش أسباب الآلام المزمنة التي تصيب الكثيرين إلى التوتر النفسي المزمن الذي يتعرض له بعض الأشخاص بسبب الأحداث المأساوية التي تواجههم في حياتهم، حسبما تشرح أخصائية علم النفس وتضيف بقولها: "ينعكس التوتر على الجسم، ما يؤدي إلى تشنجات عضلية تتسبب أيضا في أمراض عضوية".

ويعد الرسم أحد وسائل العلاج المستخدمة لعلاج الآلام المزمنة، إذ يتيح التعبير عن الحالة النفسية للمريض، ويساعد على اكتشاف ما بداخله. وبهذه الطريقة يستطيع المريض تحسين وضعه النفسي بشكل ذاتي. طريقة أخرى تنصح بها الطبيبة كريستيانة بيتزفيش هي العلاج بالكهرباء. إذ تساعد عبر الصعقات الكهربائية الخفيفة على التخلص من آلام الظهر، بعدما يتم توجهيها لفك تشنج عضلات الظهر.

وتعتبر رياضة تاي شي أيضاً من مقومات العلاج، حيث تساعد هذه التقنية الصينية على خفض حدة الآلام، وتدعم حركية الجسم وتشد القوام. كما تساعد على استرخاء العضلات، ما يؤدي إلى اختفاء الآلام والتخفيف من تناول المسكنات.

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع