1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

طالبان تعلن مسؤوليتها عن هجوم على قصر الرئاسة في كابول

أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن هجوم على قصر الرئاسة في ساعة مبكرة اليوم الثلاثاء وقالت أنها استهدفت أيضا مباني حكومية ومباني أخرى من بينها ومكاتب تابعة لوكالة الاستخبارات الأمريكية (سي أي ايه).

قال مسؤولون أفغان إن الشرطة قتلت أربعة مسلحين من طالبان اليوم الثلاثاء (25 يونيو/ حزيران 2013) بعد شن هجوم قرب القصر الرئاسي ومكتب وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي.آي.ايه) في كابول. وقال أيوب سالانجي قائد شرطة كابول لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "تعرفت قوات الأمن على أربعة متمردين في سيارة يحملون بطاقات هوية مزورة وقتلوا قبل الوصول إلى هدفهم". وأضاف سالانجي أنه لم يصب أحد بجروح في حوادث اليوم الثلاثاء. وحصلت الهجمات بواسطة سيارات مليئة بالمتفجرات كانت تسير على مقربة من القصر الرئاسي ومن مبنى سي آي ايه، بحسب سلانجي.

مشاهدة الفيديو 01:20

هجوم على القصر الرئاسي في كابول

من جهتها أعلنت طالبان مسؤوليتها عن الهجوم، وقالت إن هدفها كان القصر الرئاسي ومكتب مجاور تابع لوكالة الاستخبارات المركزية إلى جانب وزارة الدفاع حسب ما جاء في بيان للمتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد. وجرى سماع دوي نحو 16 انفجارا وتبادل لإطلاق النار في وقت سابق اليوم، فيما تصاعد الدخان قرب القصر. واشتبك رجال مسلحون مع الحرس الخاص بالرئيس الأفغاني حامد كرزاي ومع موظفين أمريكيين بالمقر التابع لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية. وجاء الهجوم في الوقت الذي كان من المقرر أن يعقد فيه كرزاي مؤتمرا صحفيا في قصره المحصن. وحوصرت مجموعة من الصحفيين في الاشتباك المسلح أمام بوابة القصر، ولكن لم يصب أحد منهم بأذى.

ويأتي هذا الهجوم غداة لقاء في كابول بين الرئيس الأفغاني حميد كرزاي والمبعوث الخاص الأميركي لأفغانستان وباكستان جيمس دوبنز. كما أنه يأتي بعد أسبوع من افتتاح طالبان مكتبا سياسيا في العاصمة القطرية الدوحة لإجراء مفاوضات مع ممثلي الولايات المتحدة وأفغانستان. وقالت الحركة إنها ستواصل القتال وخوص المحادثات في نفس الوقت.

ط./ ح.ز (د ب ا، أ ف ب، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع