1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

ضرائب التبغ، هل تساعد على الإقلاع عن التدخين؟

زيادة ضرائب التبغ إلى ثلاثة أضعاف من شأنه، حسب خبراء، أن يدفع بالكثيرين إلى التوقف عن التدخين وخاصة في البلدان الفقيرة وبالتالي تجنب الأمراض الخطيرة الناجمة عن التدخين والاستمتاع بعمر أطول.

أفاد باحثون من جمعية أبحاث السرطان البريطانية الخيرية في دراسة نشرت في دورية نيو انجلاند جورنال أوف ميديسن، إن فرض ضرائب كبيرة على السجائر سيشجع الناس على الإقلاع عن التدخين تماما بدلا من البحث عن أنواع رخيصة، كما سيساعد في منع الشباب من الإقبال على هذه العادة السيئة.

وفضلا عن أنه يسبب سرطان الرئة-وهو في الغالب مرض قاتل- فإن التدخين هو أيضا السبب الأكبر للوفاة المبكرة بأمراض مزمنة مثل أمراض القلب والجلطات وارتفاع ضغط الدم. وتقول منظمة الصحة العالمية إن التبغ يقتل حاليا حوالي ستة ملايين شخص سنويا. ومن المتوقع أن يرتفع العدد إلى أكثر من ثمانية ملايين سنويا بحلول عام 2030 إذا لم تتخذ إجراءات للحد من معدلات التدخين.

وقال ريتشارد بيتو خبير الأمراض الوبائية بجمعية أبحاث السرطان البريطانية والذي قاد الدراسة إن زيادة الضرائب على التبغ بمعدلات عالية سيكون فاعلا في البلدان الأكثر فقرا والبلدان ذات الدخل المتوسط التي تتوفر فيها ارخص أنواع السجائر. ويبلغ عدد المدخنين إجمالا في العالم 1.3 مليار يعيش غالبيتهم في بلدان فقيرة لم تسن الكثير من حكوماتها حتى الآن قوانين لمكافحة التدخين.

وفي حين يخسر المدخنون عشر سنوات على الأقل من عمرهم الافتراضي فإن من يقلعون عن التدخين قبل سن الأربعين يتفادون أكثر من 90 بالمائة من المخاطر الصحية التي تواجه من يستمرون في التدخين. كما أن التوقف عن التدخين قبل سن الثلاثين يمنع أكثر من 97 بالمائة من هذه المخاطر.

هـ د/ط. أ (رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة