1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

صراع العمالقة..سامسونغ تنتصر على آبل في عقر دارها!

في تطور مثير تمكنت شركة سامسونغ الكورية الجنوبية من توجيه ضربة قانونية لمنافستها الأمريكية آبل بعد صراع مرير على براءات الاختراع، إذ تمكنت من استصدار قرار يمنع آبل من بيع بعض نماذج آي فون وآي باد في الولايات المتحدة.

حققت شركة الإلكترونيات الكورية الجنوبية سامسونج إلكترونيكس انتصارا كبيرا في معركتها القضائية مع منافستها الأمريكية آبل بشأن براءات الاختراع حيث قررت لجنة التجارة الدولية الأمريكية الاستجابة لطلب سامسونغ بحظر بيع بعض طرز الهاتف الذكي آي فون والكمبيوتر اللوحي آي باد في السوق الأمريكية بدعوى انتهاكها لحقوق الملكية الفكرية للشركة الكورية. وكانت سامسونغ قد خسرت معركة قضائية لصالح آبل العام الماضي لكن القرار الصادر مساء أمس (الثلاثاء الخامس من يونيو/ حزيران 2013) سيعطيها قوة لتسوية هذه القضية قبل عقد جلسات الاستئناف. وذكرت لجنة التجارة الدولية الأمريكية أن آي فون 3 وآي فون 3جي وآي فون4 إس إلى جانب آي باد وآي باد2 التي تبيعها شركة آي.تي أند تي في السوق الأمريكية تحتوي على تقنيات مملوكة لشركة سامسونغ.

يذكر أن سامسونغ هي المنافس الرئيسي لشركة آبل في سوق الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي من خلال مجموعة كبيرة من المنتجات. كما أن الأجهزة التي تقرر حظر بيعها تحظى بشعبية كبيرة في السوق الأمريكية خاصة بالنسبة للعملاء الذين لا يمكنهم دفع الثمن الكبير للأجيال الأحدث من هذه الأجهزة. في الوقت نفسه من المقرر استمرار بيع هذه الأجهزة حيث أن قرار الحظر لن يدخل حيز التنفيذ إلا بعد انتهاء جميع مراحل التقاضي حيث يمكن لآبل استئناف القرار. وكانت آبل قد حصلت العام الماضي على حكم تعويض قدره مليار دولار من شركة سامسونغ بدعوى أن الأخيرة قلدت شكل الهاتف الذكي آي فون. وقد استأنفت سامسونغ الحكم حيث تم خفض قيمة التعويض إلى 600 مليون دولار.

سامسونج تستحوذ على سوق الهواتف الذكية خلال الربع الأول

في سياق آخر ذكرت تقارير إخبارية بداية الأسبوع الجاري أن سامسونج تفوقت على منافسيها آبل في جميع مناطق العالم الرئيسية باستثناء أمريكا الشمالية التي تسيطر عليها شركة آبل. ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء عن تقرير لمؤسسة كاونتربوينت تكنولوجي ماركت ريسيرش المتخصصة في دراسات السوق ومقرها في هونج كونج القول إن أكبر زيادة في مبيعات سامسونغ جاءت من أوروبا التي تبلغ حصة الشركة الكورية الجنوبية فيها 44%. وفي أسواق مثل بريطانيا وفرنسا وروسيا تفوقت سامسونغ على جميع الشركات المنافسة.

(ح.ز/ ع.ج.م/ د.ب.أ)

مختارات