1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

صدمة إثر وفاة حارس المنتخب الوطني الألماني في حادث انتحار

تلقى الرأي العام الألماني بمزيج من الحزن والذهول نبأ وفاة حارس مرمى المنتخب الوطني الأول لكرة القدم روبرت إنكه، الذي فارق الحياة بعدما صدمه قطار في مدينة نويشتادت، فيما يبدو أنه عملية انتحار حسب تقديرات الشرطة.

default

تجمع المئات من المشجعين أمام ملعب مدينة هانوفر، حزنا على انكه

توفي حارس مرمى نادي هانوفر الألماني لكرة القدم الدولي روبرت انكه عن عمر يناهز اثنين وثلاثين عاما، بعدما دهسه قطار عند نقطة تقاطع قطارات بالقرب من هانوفر يوم أمس الثلاثاء (العاشر من نوفمبر/ تشرين الثاني). وأكدت التحقيقات الأولية للشرطة شبهة انتحار حارس المنتحب الألماني، وتلقت الأوساط الرياضية الألمانية النبأ بصدمة كبيرة في وقت يستعد فيه المنتخب الوطني للعب مباراتين وديتين يخوضهما الأسبوع المقبل. وفي وقت لاحق اكدت مصادر الشرطة الألمانية أن إنكه ترك خطاب وداع قبل أن ينتحر. وقال متحدث باسم الشرطة اليوم الأربعاء لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) :"يمكنني القول بأن هناك خطاب وداع". ولكن المتحدث لم يكشف عن تفاصيل ما جاء في الخطاب. وأوضح المتحدث أن العثور على الخطاب لا يدع مجالا للشك في أن إنكه قد انتحر.

أرملة إنكه وطبيبه يكشفان عن إصابته بالاكتئاب

Teresa Enke Pressekonferenz

تيريزا انكه، أرملة حارس المنتخب الألماني الراحل تكشف عن مرض زوجها بالإكتئاب

وقالت تريزا إنكه أرملة حارس المرمى الألماني الراحل إن زوجها عانى من اكتئاب حاد لعدة سنوات قبل أن ينهي حياته. وقالت تريزا إن زوجها كان يرغب دوما في إخفاء مرضه بهدف حماية حياته الخاصة وعدم تعريض حياته المهنية كنجم كرة قدم للخطر. وأضافت الأرملة:"كنت أحاول دوما أن أكون بجانبه". أضافت الزوجة:"كنا نعتقد أن بوسعنا تخطي كل شيء وأن كل شيء يمر مع الحب ولكن هذا لم ينجح".

واتفق الطبيب المعالج لإنكه، فالانتين ماركسر، مع ما ذهبت إليه زوجة الحارس الراحل وقال خلال مؤتمر صحفي في هانوفر اليوم الأربعاء إن انكه بدأ في تلقي العلاج للمرة الأولى عام 2003 . وأضاف الطبيب أن نجم كرة القدم اللامع كان يتلقى العلاج الطبي حتى قبل وفاته بفترة قصيرة. وقال الطبيب إنه تولى علاج إنكه لعدة سنوات مشيرا إلى أن اللاعب الراحل اعتذر لأسرته ولطبيبه في خطاب الوداع الذي تركه.

Robert Enke Flash-Galerie

وفاة روبرت إنكه حارس المنتخب الالماني لكرة القدم خلفت حزنا وحيرة بين محبي كرة القدم

انتكاسات شخصية في مشوار واعد

أصبح إنكه الحارس الأساسي للمنتخب الألماني لكرة القدم بعد اعتزال ينز ليمان اللعب الدولي بعد نهاية كأس الأمم الأوروبية لعام 2008، إلا أنه غاب عن صفوف المنتخب في مبارياته الأربع الأخيرة بسبب معاناته من التهاب بكتيري غريب. وتمكن من العودة إلى الملاعب مجددا وشارك في المباراة التي تعادل فيها فريقه هانوفر مع هامبورج بهدفين لمثلهما الأحد الماضي في المرحلة الثانية عشرة من الدوري الألماني "بوندسليجا". وخاض انكه ست مباريات دولية في صفوف منتخب بلاده وسبق له أن لعب لأندية دولية أبرزها بنفيكا البرتغالي وبرشلونة ثم تينيريفي الاسبانيين.

ولم يستدع يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب إنكه ضمن قائمة اللاعبين الذين سيخوضون المباراتين الوديتين المقبلتين أمام منتخبي شيلي وكوت ديفوار يومي السبت والأربعاء من الأسبوع المقبل. بيد أن لوف أشار إلى أن إنكه لا يزال المرشح الأوفر حظا ليكون الحارس الأساسي لمنتخب بلاده في نهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

وقبل عامين تلقى إنكه صدمة كبيرة بعد وفاة ابنته لارا عن عمر لا يتعدى السنتين بسبب مرض في القلب، وقال على إثر ذلك إن كل الانجازات الرياضية لا يمكن أن تعوضه عن فقدانه لفلذة كبده. وفي الصيف الماضي تبنى إنكه وزوجته طفلة تبلغ من العمر حاليا ثمانية أشهر.

حزن وعلامات استفهام؟

BdT Trauer um Robert Enke

شمموع ودموع وحيرة إثر نبأ وفاة روبرت انكه

جرى إخطار لاعبي المنتخب بوفاة إنكه بعد الحصة التدريبية الأولى للمنتخب الذي يتواجد حاليا في معسكر تدريبي في مدينة بون.وقال مدير المنتخب أوليفر بيرهوف :"صدمنا جميعا، لا نجد كلمات نعبر بها عن شعورنا". وقال كيفن كوراني مهاجم نادي شالكه "من الممكن بل ولابد أن هذا غير صحيح. روبرت كان شخصا رائعا." فيما أكد ديفيد ياروليم قائد نادي هامبورج لصحيفة (بيلد) الألمانية انه يشعر بصدمة بالغة قائلا "استطيع التنفس بالكاد. هذه مأساة حقيقية. في البداية ابنته و الآن يأتي هذا."

وعقد الاتحاد الألماني لكرة القدم اجتماعا عاجلا لبحث إمكانية تأجيل أو إلغاء المباراة الودية ضد شيلي والتي كانت مبرمجة الأسبوع المقبل. وتجمع المئات من مشجعي فريق هانوفر منذ يوم أمس لتقديم التعازي، فيما شكل نبأ وفاة إنكه الحدث الرئيسي الذي يعلق عليه المدونون الألمان على شبكة الانترنت منذ الإعلان عن ذلك.

(ح.ز/ د.ب.ا / أ.ف.ب)

مراجعة: عبده جميل المخلافي

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع