1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

صخرة بيضاء غامضة تظهر قرب مركبة ناسا في المريخ

رصد العلماء صخرة ظهرت بشكل غامض في الصور التي التقطتها المركبة (أوبرتيونيتي) التابعة لإدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) على سطح المريخ على الرغم من عدم ظهورها من قبل في صور التقطت قبل أسبوعين.

تستكشف المركبة التي هبطت منذ عشر سنوات على سطح المريخ في منطقة تعرف باسم (مريدياني بلانوم) حافة حفرة لرصد أي آثار لوجود المياه على سطح الكوكب الأحمر في أي وقت مضى، بينما هبطت مركبة جوالة أخرى تعرف باسم (كيوريوسيتي) على الطرف الآخر من الكوكب عام 2012 للقيام بمهمة أكثر طموحا والبحث عن بيئة سمحت بوجود حياة في المريخ من قبل.

لكن العلماء يحيرهم سؤال يطرح نفسه الآن، ففي الثامن من يناير/ كانون الثاني أرسلت أوبرتيونيتي صورة عن المنطقة التي تعمل فيها بينما كانت تستعد لاستخدام ذراعها الآلية في تجربة علمية. ولاحظوا في الصورة صخرة بيضاء لامعة يماثل حجمها تقريبا حجم كعكة صغيرة بينما لم يظهر في صورة التقطت قبل أسبوعين سوى منطقة قاحلة. ويعتقد العلماء أن هذه الصخرة قذفتها إحدى عجلات المركبة.

كما يمكن أن تكون وصلت إلى هذا المكان بعد هبوط شهاب على مقربة. وفي كلتا الحالتين توفر هذه الصخرة التي أطلق عليها اسم (الجزيرة المستدقة) مزيدا من المعلومات للعلماء. وقالت ناسا في بيان أمس الثلاثاء 21 يناير/كانون الثاني "معظم الصخرة لها بريق يقرب من اللون الأبيض وهناك جزء لونه أحمر غامق ربما طارت الصخرة وانقلبت حين حركتها عجلة من مكانها وهو ما يوفر ظرفا استثنائيا لفحص الوجه الآخر لصخرة في المريخ."

س.ك، ط.أ (رويترز)

مختارات