صالونات العناية بالأظافر تزيد من خطر الإصابة بالسرطان ؟ | عالم المنوعات | DW | 16.05.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

صالونات العناية بالأظافر تزيد من خطر الإصابة بالسرطان ؟

الأظافر الجميلة أو الملونة تعد جاذبة للنظر. لكن الأشعة فوق البنفسجية للمصابيح التي يتم استعمالها لتجفيف الأظافر وتلميعها، قد تزيد من احتمال الإصابة بسرطان الجلد. فما رأي الخبراء والباحثين بهذا الخصوص؟

ينبه خبراء الصحة إلى عدم التقليل من شأن خطورة الأشعة فوق البنفسجية التي تعتبر مادة محفزة لأمراض السرطان. رغم ذلك يتعرض بعض الناس للأشعة فوق البنفسجية أيضا في مراكز التجميل، مثل مراكز العناية بالأظافر، التي يتم فيها استخدام مصابيح تعمل بالأشعة فوق البنفسجية أثناء العناية بالأظافر وتجفيفها. إذ تبقى اليد نحو 5 دقائق تحت الاشعة فوق البنفسجية، نقلا عن موقع "إرتسه بلات" الألماني ويتم تكرار ذلك مرة كل أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

لكن تقييم مخاطر الأشعة فوق البنفسجية على الصحة، كان محط اختلاف بين باحثين من إيرلندا أجروا دراسة بهذا الخصوص، نشرت نتائجها في الدورية العلمية "الدورية الأسترالية للأمراض الجلدية".

ورغم الاختلاف يتفق جميع الخبراء الذين شاركوا في الدراسة على ضرورة استخدام كريمات ذات درجة وقاية عالية من أشعة الشمس.إذ نقل موقع "إرتسه بلات" الألماني عن المشرفة على الدراسة ستيفاني بولارد من الكلية الطبية في غالواي، نصيحتها باستخدام الكريمات المانعة لأشعة الشمس ولبس القفازات التي لا تغطي الأصابع، وذلك 20 دقيقة قبل وضعها تحت المصابيح ذات الأشعة فوق البنفسجية في صالونات العناية بالأظافر.

ولا تزال العلاقة المحتملة بين الأشعة فوق البنفسجية والإصابة بالسرطان مسألة خلافية بين العلماء، كما ذكر موقع "فوكوس" الألماني. ولا يمكن إثبات سوى نسبة قليلة من الإصابة بالسرطان نتيجة الأشعة فوق البنفسجية. فوفقا لحساب رياضي، يصاب شخص واحد بسرطان الجلد من بين 10 آلاف  أو 100 ألف شخص تعرضوا بشكل مباشر للأشعة فوق البنفسجية. وخلصت دراسة علمية أخرى إلى أن 13700 جلسة مع مصابيح عالية إلى متوسطة الكثافة بالأشعة فوق البنفسجية قد تعادل جلسة واحدة للمعالجة بالضوء ضد أمراض جلدية، مثل مرض الصدفية.

والجدير بالذكر أن أغلب النساء واعيات بأن صالونات العناية بالأظافر تزيد من خطر الإصابة بالسرطان، فنقلا عن الدراسة الأولى التي شملت 415 امرأة، قالت  72 بالمائة من النساء إنهن يعتقدن بزيادة  خطر الإصابة بالسرطان بسبب مصابيح الأشعة فوق البنفسجية المستخدمة في صالونات الأظافر. وأفادت ثلاثة بالمائة منهن بأنهن يستخدمن الكريمات المانعة لأشعة الشمس كوسيلة وقائية خلال العناية بالأضافر. 

ز.أ.ب/هـ.د

مختارات