1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

شواطئ قبرص واليونان ومالطا الأنظف في أوروبا

يتوجه ملايين الأوروبيين كل عام إلى شواطئ المحيط الأطلسي أو البحر المتوسط لقضاء الأجازات، وكثيرون منهم يريدون معرفة درجة نظافة مياه هذه الشواطي. وتشير أحدث الأرقام إلى أن شواطيء أوروبا نظيفة باسثناء القليل منها.

بإمكان المصطافين نزول مياه جميع الشواطئ تقريبا في الاتحاد الأوروبي دون كثير من التفكير، فـ 85 بالمائة من المناطق الساحلية التي تم اختبار مياهها تتمتع بأعلى مستويات الجودة والنظافة. أما أعلى درجات النظافة أي نسبة مائة في المائة فقد حصلت عليها شواطئ قبرص، تليها مبارشرة اليونان ومالطا.

وتقوم وكالة البيئة الأوروبية كل عام بالتعاون مع المفوضية الأوروبية بإلقاء نظرة على الشواطيء الأوروبية ويقول جو هينون من المفوضية الأوروبية إن مياه الشواطيء في أوروبا تزداد نظافة عاما بعد عام وأن عدد الشواطيء التي تحصل على أفضل الدرجات في تزايد سنويا.

وعلى المستوى الأوروبي هناك عدد قليل جدا من الشواطئ التي لا تصلح للاستخدام أو تستخدم بشكل جزئي حتى في تلك البلدان التي لديها سواحل طويلة. ففي إيطاليا على سبيل المثال فإن المنطقة الساحلية القريبة من نابولي ليست نظيفة. وفي إسبانيا توجد أيضا أجزاء صغيرة في شواطيء بالقرب من مدينة أكورنيا ليست نظيفة. أما في فرنسا فإن المناطق التي لوحظ شيء على مياهها هي شواطيء عند خور غيرونديه وفي منطقة بريتاني. ويقول جو هينون إن الأمر هنا يتعلق بنوعين من البكتيريا، أحدهما يأتي من مياه الصرف الصحي، والآخر يأتي من الزراعة. وبالتالي، فإن الشواطئ القريبة من المدن أو في مصبات الأنهار هي خصوصا التي تسجل أسوأ النتائج، أما بالنسبة لمعظم السواحل الأوروبية فإن مياهها نظيفة بقدر ما هي جميلة.

ص ش/س.ك (DW)