1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

شرطة واشنطن: 12 قتيلا في إطلاق النار بمقر البحرية الأمريكية

أكدت شرطة مدينة واشنطن أن عدد قتلى إطلاق النار بمقر القوات البحرية الأمريكية وصل إلى 12، وفيما لم تعرف بعد الدوافع وراء هذا الحادث قال اوباما إن هناك"عنف لا يمكن تصوره" قد وقع.

قالت قائدة الشرطة كاثي لانير إن حصيلة قتلى إطلاق النار بمقر القوات البحرية الأمريكية في واشنطن الذي وقع في وقت سابق اليوم ارتفعت إلى 12 قتيلا. وأضافت في مؤتمر صحفي بثه التلفزيون إن الدافع وراء الحادث غير معلوم.

وتبحث الشرطة الأمريكية عن مسلحين اثنين من المحتمل تورطهما في هذا الحادث، حيث لقي شخص يشتبه في كونه أحد الجناة حتفه ضمن القتلى. وقالت قائدة شرطة العاصمة كاثي لانير :"من المحتمل أن يكون هناك اثنان آخران أطلقا النار لم يتم إلقاء القبض عليهما بعد". وأضافت لانير، أن تورطهما في الحادث لا يزال "غير مؤكد"، ولكن تم رصدهما مسلحين بعد بدء إطلاق النار بوقت قصير، وكلاهما كانا يرتديان ملابس خضراء "على غرار الملابس العسكرية" ولكن من المستبعد أنهما ينتميان إلى الجيش. وترددت تقارير متضاربة عن إطلاق النار من جانب مهاجم واحد أو أكثر.

واستؤنفت الرحلات الجوية في مطار رونالد ريجان الوطني بعد توقفها لفترة قصيرة عقب ورود تقارير عن إطلاق النار في مقر البحرية.

اوباما يدعوا إلى التحقيق

من ناحية اخرى، تعهد الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الاثنين(16 أيلول/سبتمبر) بـ"الوقوف الى جانب عائلات الضحايا الذين تعرضوا إلى أذى" في حادث إطلاق النار في مقر القوات البحرية الأمريكية. وقال أوباما معلقا على حادث مقر القوات البحرية الأمريكية في العاصمة واشنطن، والذي وصفه بـ"عملية إطلاق نار جماعي جديدة"، "هؤلاء هم رجال ونساء كانوا في طريقهم للعمل، حيث يقومون بأداء عملهم لحمايتنا جميعا. إنهم وطنيون، وإنهم يدركون خطورة الخدمة في الخارج لكنهم اليوم واجهوا عنفا لا يمكن تصوره، لم يتوقعوا التعرض له هنا في بلدهم". ودعا الرئيس إلى إجراء تحقيق "متواصل" بشان الحادثة من قبل السلطات المحلية والاتحادية. وأضاف أوباما "مع تحرك هذا التحقيق قدما إلى الإمام، سنقوم بعمل كل شيء في استطاعتنا كي نتأكد من أن من قام بهذا العمل الجبان يتحمل مسؤولية أفعاله".

ي ب/ ح ع ح (د ب أ/ رويترز/ ا ف ب)

مختارات