1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

شبكات ذكية للطاقات المتجددة في لبنان

شبكة طاقة على درجة عالية من التنسيق والمرونة، هكذا نظمت لبنان "شبكة ذكية" من مصادر الطاقة الخضراء المكملة لبعضها البعض، لكن نجاح الفكرة يستدعي تكاتفا من الجميع.

هدف المشروع: رفع استخدام "خليط" الطاقة المتجددة، وضمان إمدادات طاقة مستقرة
حجم المشروع: يريد لبنان تحقيق استخدام الطاقة المتجددة بنسبة 12 في المائة بحلول عام 2020
حجم التوفير في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون: كل لتر من وقود الديزل لا يتم استخدامه يوفر حوالي ثلاثة كيلوغرامات من ثاني أكسيد الكربون

يتراوح عدد الساعات التي يتوفر فيها التيار الكهربائي بين خمس إلى ست ساعات فقط يوميا. هذا هو الحال في أرجاء لبنان المختلفة. الناس يحاولون سد النقص في الكهرباء عبر مولدات الديزل التي تتسبب في انبعاث كميات كبيرة من ثاني أكسيد الكربون. ويمكن لطاقة الرياح والطاقة الشمسية أن تمثل حلا لهذه المشاكل، إلا أن مثل هذه الأنظمة متوفرة حتى الآن فقط في عدد قليل جدا من المباني. لكن بناء شبكة ذكية لتخزين الطاقة المتجددة من شأنه جعل انقطاع التيار الكهربائي أقل تواترا، على سبيل المثال من خلال تركيب الألواح الشمسية على الأسطح. وعبرها يتمكن الناس ببساطة من إنتاج الكهرباء التي يحتاجون إليها بأنفسهم، أما الكهرباء التي تفيض عن حاجتهم فيمكن أن تذهب لتغذية الشبكة. وعندما ينتج كل بيت كمية طاقة أكبر مما يستهلك، حينها يمكن أن تحتسب كرصيد يسترجع للاستهلاك في الأيام التي تغيب فيها الشمس. وفي هذه الحالة تتحول الشبكة نفسها لتصبح خزانا للطاقة. وأيضا لتلك ستبنى مستقبلاً مزارع رياح كبيرة، ولأن الرياح لا تهب دائما، فلا بد من تجهيز الشبكة للتلاؤم مع التفاوت الكبير في كميات الطاقة المتجددة المنتجة. ويتلقى المهندسون اللبنانيون دورة تدريبية في ألمانيا حول هذا الموضوع. وهم يتعلمون أحدث التقنيات التي تساعد على التأقلم مع ارتفاع أسعار الكهرباء في الوقت الراهن.

فيلم لدان هيرشفيلد

مشاهدة الفيديو 06:32

شبكات ذكية للتغلب على مشكلة انقطاع التيار الكهربائي

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع