1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

سيطرة تنظيم القاعدة على ستة أحياء في سامراء العراقية

دخلت عناصر من تنظيم القاعدة إلى مدينة سامراء معززة بالأسلحة والجرافات، حسبما أفاد شهود عيان، الذين أكدوا أيضاً أن هذه العناصر تسيطر على ستة أحياء بشكل كامل في المدينة، موقعة 45 جريحاً.

أفاد شهود عيان بأن العشرات من السيارات والجرافات التي تقودها جماعات من تنظيم القاعدة اقتحمت صباح الخميس (الخامس من يونيو/ حزيران 2014) مدينة سامراء وسيطرت على ستة أحياء بشكل كامل، ما أدى، في حصيلة أولية، إلى إصابة 45 شخصاً بجروح، نصفهم من القوات العراقية.

وقال شهود عيان إن مجموعات كبيرة من عناصر تنظيم القاعدة قامت الخميس باقتحام مدينة سامراء، الواقعة على بعد 118 كيلومتراً شمال العاصمة بغداد، وفرضت سيطرة مطلقة وقامت بالانتشار بشكل كثيف في أحياء الخضراء والعرموشية والسلام والجبرية، بعد أن قامت بتدمير عدد من نقاط التفتيش واشتبكت مع القوات العراقية هناك، موقعة 45 جريحاً، بينهم 25 من القوات العراقية و20 مدنياً.

كما أوضح الشهود أن عناصر القاعدة دخلوا مدينة سامراء معززين بالأسلحة الخفيفة والثقيلة والجرافات من محاور مناطق الجلام والضلوعية والمعتصم، رافعين رايات القاعدة السوداء، وسيطروا على مسجد الرزاق، أكبر مساجد مدينة سامراء، ومبنى مركز الشباب على بعد نحو كيلومتر واحد عن مرقد الإمامين العسكريين علي الهادي والحسن العسكري. وذكر الشهود أن أصوات تبادل إطلاق النار تسمع في المدينة حالياً، وجميع الأهالي احتموا في منازلهم خوفاً من تعرضهم لعمليات القتل.

وكان انفجار سيارة ملغومة قد وقع في وقت متأخر أمس الأربعاء قرب مستشفى في مدينة الحلة العراقية الجنوبية أدى إلى مقتل 14 شخصاً على الأقل. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور عن الحادث. ووقع الانفجار على مسافة حوالي 20 متراً من البوابة الرئيسية لمستشفى الحلة العام خارج مقهى مزدحم غالباً ما يجلس به أقارب المرضى للراحة وشراء الأطعمة والمشروبات في المدينة ذات الأغلبية الشيعية.

ع.ش/ ي.أ (د ب أ، رويترز)