1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

سياحة بريطانية:عدم الضحك على لكنة الهنود والجدية مع الألمان

مواطنو هونغ كونغ يخافون الأشباح والألمان يطلبون الكثير والروس يحبون الأبواب الضخمة. أثارت قائمة أعدتها منظمة بريطانية للعاملين في الفنادق حالة من النقاش حول القوالب المرتبطة بالشعوب المختلفة.

أعدت مؤسسة "فيزيت بريتن" البريطانية السياحية قائمة استرشادية للمتعاملين مع السياح تحتوي على نصائح حول طبيعة الشعوب المختلفة. ومن بين النصائح التي قدمها التقرير: الحرص على عدم وصف الكنديين بالأمريكيين وعدم الضحك على لكنة الهنود عند الحديث بالإنجليزية.

شملت القائمة التي نشرتها مجلة "دير شبيغل" Der Spiegel الألمانية بعض الأمور المضحكة مثل خوف مواطني هونغ كونغ من الأشباح خاصة عند النوم فوق أسرة مرتفعة وتفضيل الروس للأبواب والحوائط الضخمة.

أما بالنسبة للألمان فنصح التقرير العاملين في قطاع الفنادق بأخذ أي شكوى من نزيل ألماني مأخذ الجد ووصف الألمان بـ "الشخصيات الصريحة وكثيرة المتطلبات".

أثار التقرير وفقا لمجلة "دير شبيغل"، الكثير من السخرية في وسائل الإعلام العالمية إذ سخرت الصحف الهندية على سبيل المثال من الفقرة التي يصف فيها التقرير السائح الهندي بـ "الشخصية اللطيفة لكنها مترددة".

ا.ف / م. س

مختارات

مواضيع ذات صلة