1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

سوريا: اتهامات متبادلة بين النظام والمعارضة باستعمال السلاح الكيماوي

تبادل نظام الرئيس بشار الأسد والمعارضة السورية اتهامات باستعمال السلاح الكيماوي في استهداف منطقة خان العسل شمال البلاد، فيما اعتبر الرئيس اللبناني القصف الجوي السوري على لبنان "انتهاكا مرفوضا".

نفىقائدٌ لمقاتلي المعارضةالسورية تقارير إعلامية رسمية بأن مقاتلي المعارضةشنوا هجوما بسلاح كيماوي في حلب قائلا إن الحكومة أطلقت صاروخامزودا بسلاح كيماوي على بلدة خان العسل.وقال قاسم سعد الدين، وهو أحد كبار قادة مقاتلي المعارضةوالمتحدث باسم المجلس العسكري الأعلى في حلب، اليوم (الثلاثاء 19 مارس / آذار 2013)، إن مقاتلي المعارضةوصلتهم تقارير ظهرت صباح اليوم عن هجوم شنه النظام على خان العسلويعتقدون أن قوات النظام أطلقت صاروخ سكود مزودا بسلاح كيماوي ثمفجأة علموا بأن النظام نسب مسؤولية الهجوم للمعارضة.وتابع أن مقاتلي المعارضة غير مسؤولين عن هذا الهجوم.

وسبق لدمشق أن اتهمت اليوم المعارضة المسلحة باستخدام سلاح كيميائي شمال البلاد.وأوردت وكالة الأنباء الرسمية "سانا" أن"إرهابيينأطلقوا صاروخا يحتوي على مواد كيماوية في منطقة خان العسل الواقعة في ريف حلب"، مشيرة إلى "مقتل نحو 15 شخصا معظمهم من المدنيين بالإضافةإلى عدد من الجرحى".وفي الثالث من آذار/مارس، تمكن مقاتلو المعارضة من السيطرة على بلدة خان العسل في ريف حلب الغربي بعد معارك ضارية تركزت خصوصا في محيط مدرسة الشرطة في البلدة وقتل فيها أكثر من 120 عنصرا من قوات النظام وأكثر من ستين مقاتلا معارضا، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، القريب من المعارضة ومقره لندن.إلاأن القوات النظامية قامت قبل حوالي ثمانية أيام بهجوم مضاد استعادت خلاله أجزاء من البلدة لا تشمل مدرسة الشرطة.وقال المرصد السوري لحقوق الإنسانإن معارك تدور في البلدة اليوم.

وعبر مسوؤلون غربيون أكثر من مرة عن خشيتهم من وقوع الأسلحةالكيميائية التي يملكها النظام السوري في أيدي بعض مجموعات المعارضة.واقر النظام السوري للمرة الأولى في تموز/يوليو 2012 بامتلاك أسلحة كيميائية وهدد باستخدامها في حال تعرضه لتدخل عسكري غربي، مؤكدا انه لن يستخدمها في أي ظرف ضد شعبه.

في سياق متصل اعتبر الرئيس اللبناني ميشال سليمان أن القصف الجوي السوري على ارض لبنانية أمس الاثنين "انتهاك مرفوض للسيادة اللبنانية"، بحسب ما جاء في بيان صادر عن مكتبه الإعلامي الثلاثاء.وقال البيان الصادر من لاغوس حيث يقوم سليمان بزيارة رسمية من ضمن جولة فيعدد من دول إفريقيا "اعتبر رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان القصف الجوي السوري داخل الأراضي اللبنانية انتهاكا مرفوضا للسيادة اللبنانية".وأضاف انه "كلف وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور توجيه رسالة احتجاج إلىالجانب السوري بهدف عدم تكرار مثل هذه العمليات".ويعتبر هذا أول تأكيد رسمي لبناني لحصول الغارة التي استهدفت منطقة جرود عرسال في شرق لبنان الحدودية مع سوريا.

(ح.ز/ ي.ب / أ.ف.ب / رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة