1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

زلزال في أمريكا بسبب تصريحات عنصرية لسترلينغ

تسببت كلمات نسبت إلى دونالد سترلينغ، مالك فريق لوس أنجلوس كليبرز لكرة السلة، والتي صنفت على أنها عنصرية، في زلزال كبير في الوسط الرياضي للعبة الشعبية الأولى في الولايات المتحدة.

نشر موقع "تي إم زد" حديثا تليفونيا لسترلينغ مع صديقته قال فيه "يقلقني كثيرا أن أراك سعيدة باعترافك أنك تشاركين أناسا من أصحاب البشرة السوداء في بعض الأعمال، يمكنك ممارسة الجنس معهم ويمكنك فعل أي شيء يروق لك معهم، الشيء الوحيد الذي لن أسمح به هو أن تجلبي هؤلاء الأشخاص إلى مشاهدة مباريات فريقي وخاصة ماجيك جونسون".

وأثارت التسجيلات العنصرية التي نشرت لسترلينغ غضب الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الذي أدان من العاصمة الماليزية كوالالمبور هذه الكلمات ووصفها بالعنصرية "الفجة".

وبالرغم من أن تصريحات ستيرلنغ التي نسبت إليه لم يثبت صحتها، إلا أنها أثارت غضب عدة أطراف، بدءا من ماجيك جونسون لاعب الليكرز الأشهر في فترة الثمانينات، وصولا إلى الكثير من اللاعبين والمدربين والإعلاميين.

د.ص/ف.ي (د ب أ)