1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

روسيا تثأر من هولندا لواقعة ميونخ بثلاثية

فجر المنتخب الروسي مفاجأة من العيار الثقيل بعد تخطي عقبة نظيره الهولندي، الذي كان يعد المرشح الأوفر لنيل لقب البطولة، بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، لتتأهل إلى الدور قبل النهائي لبطولة أوروبا لكرة القدم.

default


قبل عشرين عاماً انتصرت هولندا على الاتحاد السوفيتي في المباراة النهائية لكأس الأمم الأوروبية المقامة آنذاك في ألمانيا بفارق هدفين، سجلهما رود غوليت وماركو فان باستن في مرمى الحارس السوفيتي الأسطورة داساييف. وبعد مباراة اليوم السبت، التي أُقيمت على ملعب "سانت جاكوب بارك" في بازل السويسرية بين الفريقين تأهل المنتخب الروسي لكرة القدم إلى الدور نصف النهائي من البطولة إثر فوزه على نظيره الهولندي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد. وبهذا الفوز تكون روسيا، التي تبلغ الدور نصف النهائي من البطولة للمرة الأولى منذ انهيار الاتحاد السوفيتي، قد أقصت المرشح الأوفر حظاً لنيل لقب البطولة، كما قال العديد من المحللين الرياضيين.


فرص ضائعة بالجملة


EURO 2008 Niederlande Russland Ruud van Nistelrooy Basel

وكاد لاعبو فان باستن أن يخطفوا هدف التقدم قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول، حين أهدى الروسي كولودين بالخطأ كرة لفان در فارت على حدود المنطقة الروسية، فسددها الأخير بقوة، لكن الحارس اكينفييف وقف لها بالمرصاد. وفي الشوط الثاني زج فان باستن بالمهاجم روبن فان بيرسي بدلا من ديرك كوييت بغية تنشيط الناحية الهجومية بلاعب يتمتع بمهارات فردية مميزة، ثم بالمدافع جوني هيتينغا بدلا من بولحروز في الدقيقة 54 من المباراة.


أما المنتخب الروسي فكان يتجه لحسم المواجهة في الوقت الأصلي، حين تقدم بهدف سجله رومان بافليوتشنكو في الدقيقة 56 من المباراة، إلا أن رود فان نيستلروي خطف هدف التعادل قبل 4 دقائق من نهاية اللقاء ليطيل من عمر المباراة. وعلى الرغم من أن الفريق الروسي كان الطرف الأكثر تألقاً، لكنه فشل في ترجمة الفرص، التي حصل عليها، إلى أهداف بسبب تألق الحارس ادوين فان در سار وبسبب الحظ، الذي وقف حائلاً أمام لاعبي المدرب الهولندي غوس هيدينك، قبل أن ينجحوا في الوقت الإضافي بتسجيل هدفين من قدم البديل دميتري توربينسكي في الدقيقة 112 من المباراة، تبعه هدف آخر للمتألق اندري ارشافين في الدقيقة 116.


أبرز المرشحين للفوز باللقب


EURO 2008 Niederlande Russland Ruud van Nistelrooy Basel

فشلت هولندا التي كانت تعتبر من أبرز المرشحين لنيل اللقب، بعد أدائها المتميز في الدور الأول، في التأهل إلى نصف النهائي للمرة الثالثة على التوالي والسادسة من أصل ثماني مشاركات. أما الدب الروسي، الذي قطف البرتقالة الهولندية، فسيلتقي في الدور المقبل الفائز من مباراة إيطاليا، بطلة العالم، وأسبانيا، اللتان تلعبان غدا الأحد في ربع النهائي.


وبهذا الفوز تكون روسيا، وريثة الاتحاد السوفيتي، قد نجحت بالوصول إلى نصف نهائي البطولة الأوروبية للمرة السادسة في تاريخها. يُذكر أن الاتحاد السوفيتي كان قد نال لقب النسخة الأولى من البطولة، التي أُقيمت آنذاك في فرنسا 1960، بعد فوزه بقيادة حارسه الأسطوري ليف ياشين على نظيره اليوغسلافي بهدفين مقابل هدف واحد.


تغييرات قليلة


ولم يدخل فان باستن أي تعديل على التشكيلة، التي فازت على ايطاليا بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وفرنسا بأربعة أهداف مقابل هدف يتيم. كما برز وجود خالد بولحروز ضمن التشكيلة الأساسية رغم الصدمة التي تلقاها الأربعاء بوفاة طفلته بعد ساعات قليلة على ولادتها قبل الأوان. مقابل ذلك كان التغيير الوحيد على التشكيلة الروسية الأساسية، التي فازت على السويد بهدفين مقابل لاشيء في الجولة الثالثة والأخيرة من الدور الأول، هو إشراك ايفان ساينكو منذ البداية على حساب دينيار بيليالتدينوف. يُذكر أنه سيغيب عن تشكيلة المنتخب الروسي في مباراته القادمة المهاجم توربنسكي والمدافع كولودين.

مختارات

مواضيع ذات صلة