1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

روسيا تتهم أمريكا بتسليح "متمردين" في أوكرانيا وتهدد بالتدخل

انتقل الصراع السياسي في أوكرانيا إلى المسرح الدولي بعد أن اتهم مساعد الرئيس بوتين واشنطن بتسليح "متمردين أوكرانيين" وهدد بالتدخل، فيما تحاول مساعدة وزير الخارجية الأمريكي خلال زيارتها لكييف الضغط من أجل حل سلمي.

اتهم مساعد للرئيس الروسي فلاديمير بوتين الولايات المتحدة الخميس (السادس من شباط/ فبراير 2014) بتسليح "متمردين" في أوكرانيا وحث حكومة كييف على إحباط ما أسماها "محاولة انقلاب"، مهدداً بتدخل روسيا للحفاظ على الأمن في الجمهورية السوفييتية السابقة.

وقال سيغجي غلازييف، مستشار بوتين والمسؤول عن العلاقات مع أوكرانيا، في تصريحات صحفية، إن "التدخل" الأمريكي ينتهك معاهدة أبرمت عام 1994 تضمن واشنطن وموسكو بموجبها أمن وسيادة أوكرانيا بعدما تخلصت كييف من ترسانتها النووية التي تعود إلى العصر السوفييتي. وقد تؤدي هذه التصريحات شديدة اللهجة، عشية لقاء متوقع بين بوتين والرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش على هامش افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي، إلى زيادة حدة التوتر مع واشنطن وداخل أوكرانيا. لكن المتحدث الروسي لم يوضح نوع التدخل الروسي.

من جانبها، تحاول الولايات المتحدة بعد الاتحاد الأوروبي الخميس الضغط من أجل التوصل إلى حل سياسي في أوكرانيا، وسط مطالب لموسكو بعدم "ابتزاز" كييف. ووصلت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي، فيكتوريا نولاند، الخميس إلى العاصمة اأاوكرانية والتقت على الفور قادة المعارضة الثلاثة وهم فيتالي كليتشكو وأرسني ياتسينيوك وأوليغ تيانيبوك.

كما ستلتقي نولاند خلال زيارتها الرئيس يانوكوفيتش أيضاً، حسب ما أعلنت السفارة الأمريكية في كييف. وكان الاتحاد الأوروبي، ممثلًا بمفوضته للشؤون الخارجية كاثرين آشتون، التي زارت كييف أمس الأربعاء، قد حث أوكرانيا على "بذل المزيد من الجهود" للخروج من الأزمة التي تعصف بالبلاد منذ أكثر من شهرين.

ح.ع.ح/ ي.أ (أ.ف.ب/ رويترز)

مواضيع ذات صلة