1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

روحاني يتصدر النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية الإيرانية

تصدر المعتدل حسن روحاني نتائج الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية الإيرانية كما يتبين من النتائج الجزئية، متقدما بفارق كبير على منافسيه المحافظين، وحاصلا على أكثر من نصف الأصوات التي تم فرزها حتى الآن.

تصدر المعتدل حسن روحاني نتائج الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية الإيرانية كما يتبين من النتائج الجزئية، متقدما بفارق كبير على منافسيه المحافظين، وحاصلا على أكثر من نصف الأصوات التي تم فرزها حتى الآن.

حصل المرشح حسن روحاني، المدعوم من التيارات المعتدلة والإصلاحية، على 52 % من الأصوات من أصل 5.2 مليون بطاقة صالحة تم فرزها؛ أي 18% من أقلام الاقتراع في البلاد، كما أعلن مسؤول من وزارة الداخلية عبر التلفزيون الرسمي.

وتأتي هذه الانتخابات على خلفية أزمة اقتصادية مستفحلة ناجمة عن العقوبات الدولية المفروضة على البلاد بسبب برنامجها النووي، وبعد أربع سنوات من فوز المحافظ محمود أحمدي نجاد الذي أثار موجة من الاحتجاجات في الشارع. ويحظر الدستور على أحمدي نجاد الترشح لولاية رئاسية ثالثة على التوالي. وأوضحت وزارة الداخلية أن بطاقات التصويت تأتي "من كافة المدن والمحافظات بما فيها طهران".

وتفيد النتائج الأولية أن روحاني يتصدر بفارق كبير المرشحين المحافظين الثلاثة، رئيس بلدية طهران محمد باقر قاليباف (17%) وكبير المفاوضين في الملف النووي سعيد جليلي (13%) والقائد السابق للحرس الثوري محسن رضائي (10%). وقد خرج المرشحان الآخران وزير الخارجية الأسبق علي أكبر ولايتي ومحمد غرضي من السباق الرئاسي.

واعتمد حسن روحاني (64 عاما) المفتاح كشعار يفترض أن يفتح باب الحلول أمام إيران وكذلك اللون البنفسجي. واستفاد من انسحاب المرشح الإصلاحي الوحيد محمد رضا عارف، كما تلقى دعم الرئيسين السابقين المعتدل أكبر هاشمي رفسنجاني والإصلاحي محمد خاتمي.

وكان روحاني المسؤول عن المفاوضات حول الملف النووي بين 2003 و2005 إبان رئاسة الإصلاحي محمد خاتمي (1997-2005). وهو يدعو إلى مزيد من المرونة في المفاوضات مع القوى العظمى لتخفيف العقوبات المفروضة على إيران والتي تسببت بأزمة اقتصادية حادة.

ف.ي/ ع.ج.م (أ ف ب، د ب ا، رويترز)