رسالة عاشقين من اليونان تنتهي في يد صياد من غزة | عالم المنوعات | DW | 22.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

رسالة عاشقين من اليونان تنتهي في يد صياد من غزة

وصلت رسالة في زجاجة إلى ساحل غزة هذا الأسبوع، كتبها حبيبان أثناء إجازتهما في جزيرة رودوس اليونانية، حيث قطعت مسافة 500 ميلاً من الجزيرة عابرة تركيا وقبرص وصولاً إلى ساحل القطاع المحاصر.

كما لو أنه مشهد من الأفلام السينمائية، وصلت رسالة في زجاجة إلى ساحل قطاع غزة الفلسطيني بعد أن قطعت مسافة 800 كيلومتر. وتقول الرسالة، التي كتبت بخط اليد، في مقدمتها: "مرحباً! سعيدون لالتقاطك الزجاجة، أنا وصديقي نقضي عطلتنا في الجزيرة اليونانية رودوس ووددنا معرفة المسافة التي من الممكن أن تقطعها هذه الزجاجة وحتى ولو كانت إلى الشاطئ المجاور". بحسب ما أورد الموقع الأميركي (إن بي آر).

مشاهدة الفيديو 04:09
بث مباشر الآن
04:09 دقيقة

مدينة رودوس

غير أن الزجاجة قطعت مسافة أكبر من الشاطئ المجاور، بلغت 500 ميلاً (800 كيلومتر) عبر البحر المتوسط، من رودوس مروراً بتركيا وقبرص، وصولاً إلى ساحل قطاع غزة المحاصر، لتستقر في شبكة الصياد الفلسطيني جهاد سلطان، البالغ من العمر 54 عاماً، الذي قال إنها كانت الرسالة الأولى التي تلقاها. وتضمنت الرسالة عنواناً بريدياً وموقعة باسم زاك وبيث.

وكانت بيث، وهي طالبة جامعية بريطانية تبلغ الـ22 من العمر، وصديقها الطبيب زاك البالغ من العمر 25 عاماً، قد ودعا جزيرة رودوس في آخر أيام عطلتهما بإلقاء الزجاجة وبداخلها الرسالة وبعض الزهور الصغيرة في البحر في الرابع من تموز/ يوليو، حيث التقطها جهاد بغزة في الخامس عشر من آب/ أغسطس.

ر.ض/ ي.أ

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع